التدخين سبب في فقدان السمع!

680

ترجمة الشبكة/

يعتبر التدخين من العادات الضارة والشديدة الخطورة على صحة الانسان والسبب الرئيس للكثير من الامراض. وتشكل السجائر أكثر وسائل التدخين انتشاراً حول العالم بين الرجال والنساء ومن مختلف المستويات الاجتماعية.
اشارت دراسة حديثة أجريت مؤخرا الى أن المدخنين قد يفقدون الى ما يقارب 60 بالمئة من حاسة السمع بالمقارنة مع غير المدخنين. “إن المدخنين لا يعرضون أنفسهم لمخاطر الاصابة بامراض القلب والسرطان فحسب بل تعدى الامر الى اكثر من ذلك وقد يعرضون انفسهم لخطر فقدان السمع ايضا”، هذا ما أكده القائمون على الدراسة الجديدة واضافوا “امكانية ارتفاع هذه الاحتمالية مع كل سيجارة تدخن”. ودعا العلماء المختصون الى ضرورة نبذ فكرة التدخين والاقلاع عنه.

مكافحة التبغ

ذكر الباحثون أن هناك (أدلة قوية) على جود صلة وثيقة بين التدخين وفقدان السمع ودعا الفريق الى اتخاذ تدابير جديدة لمكافحة التبغ لمنع تأخير أو فقدان السمع لدى الاشخاص، واجريت دراسة طبية حديثة نشرت في مجلة (النيكوتين والبحث عن التبغ) Nicotine & Tobacco Research وعلى رأسهم الدكتور الياباني (جين تاو) الاستاذ في المركز الوطني للصحة العالمية والطب في اليابان حيث تتبعت الدراسة عادات ونمط الحياة والصحة لنحو 50 الفا و195 عاملا يابانيا لا يعانون فقدان حاسة السمع وتتراوح أعمارهم ما بين 20- 46 عاما وجدوا أن التدخين يلعب دورا سلبيا في عملية فقدان السمع وباستخدام بيانات مأخوذة من سجلات الفحوصات الصحية السنوية التي تشمل اختبار السمع، وجد الفريق في كيفية تغيير قدرة العمال على اكتشاف أصوات (تردد) الملعب المرتفعة والمنخفضة التي اشارت النتائج إلى أن المدخنين كانوا أكثر عرضة بنسبة 60 في المائة لفقدان سمع عالي التردد مقارنة بغير المدخنين، وأن 20 في المائة أكثر عرضة لفقدان بعض القدرة على سماع أصوات تردد أقل.

ووجدت الدراسة أن واحداً من بين كل عشرة عمال طور شكلا من أشكال ضعف السمع خلال الدراسة التي استمرت نحو ثماني سنوات، وكلما زاد دخان السجائر التي يدخنها العامل كل يوم زادت مخاطر تعرضه لفقدان السمع.

ويشير الباحثون إلى أن الدراسة تظهر فقط العلاقة بين التدخين وفقدان السمع، وهذا لايثبت أن أحدهما يسبب الآخر. وبينوا ايضا أن مجموعة المدخنين الذين يعملون في الصناعات اليدوية والثقيلة كانوا أكثر عرضة أثناء العمل من التعرض لاحتمال ضعف السمع، بالرغم من أنهم حاولوا السيطرة على هذه الإحصائية.
وقال كبير العلماء الدكتور (هوهوان هو) من المركز الوطني للصحة العالمية والطب في اليابان: مع حجم عينة كبير، فترة متابعة طويلة، وتقييم موضوعي لفقدان السمع، ستقدم دراستنا أدلة قوية على أن التدخين عامل خطر لفقدان السمع.

عن الغارديان