التصاميم البوهيمية تستعيد مزاج الستينيات والسبعينيات

47

إعداد: هبة الزيدي /

يقع الأسلوب البوهيمي في نطاق واسع ومتنوع، من الموضات التي تذكرنا بحقبة الستينيات والسبعينيات غير التقليدية لكلا الجنسيين، إذ تندمج الأقمشة الطبيعية والألوان والأشكال الترابية، وذوق الإكسسوارات المميزة، ذو القلائد والخواتم ذات الألوان الزاهية من أحجار الراين والمعادن، وحقائب اليد القماشية أو أغطية الرأس مثل مشابك الشعر أو الأحذية، وكان نجوم السينما والمغنون في تلك الحقبة يرتدون السترات المصنوعة من الجلد المدبوغ، والجينزات أو السراويل مع قمصان بدون أكتاف وبلوزات مترهلة، والفساتين الطويلة الممزوجة بألوان مبهجة، كل منها مستوحى من ثقافات أو عصور مختلفة، تعد هذه المطبوعات الكلاسيكية البوهيمية ملهمة بشكل رائع، تجاوزت هذه الأزياء التاريخ وتحولت الى أسلوب أنثوي مبدع.

الخواتم والاساور
يمثل النمط البوهيمي حياة مريحة وطبيعية مرتبطة بالأرض والكون، خواتم مصنوعة من أحجار لامعة وطبقات من الخرز والفضة الإسترليني والنحاس الأصفر، وأساور مزينة بالحجر الطبيعي، وقطع مذهلة مصنوعة من معادن عتيقة أو أحجار درزية متلألئة، ويمكن تكديسها فوق بعضها لخلق أسلوب فريد من نوعه، مع قلادة طويلة وأقراط بوهيمية لامعة.