اللياقةُ البدنية.. مفتاحُ السعادة اليومية

216

إعداد: “مجلة الشبكة” /

يتساءل أناس كثيرون عن سبب التعب الذي يشعرون به بعد عودتهم من العمل، وحتى قلة نشاطهم أثناء العمل. هذا السؤال تناوله الباحثون وأجروا عليه كثيراً من الدراسات التي أثبتت أن أغلب المشتكين من التعب وقلة النشاط لا يمارسون التمارين الرياضية اليومية، أو أنهم يمارسونها على نحو غير كاف.
يقول الباحثون إن 30 دقيقة من الرياضة اليومية (الصباحية خاصة) كفيلة بإزالة أغلب أعراض التعب والإرهاق اليومي الذي يشعر به كثيرون في أيام العمل العادية، فضلاً عن الشعور بالسعادة والرضا. وينصح الباحثون بممارسة تمارين لزيادة اللياقة البدنية والمحافظة على رشاقة الجسم وصحة العضلات، ومن أهم تلك التمارين:
المشي وركوب الدراجة الهوائية
يساعد المشي في خسارة الوزن بطريقة مدهشة، فالأشخاص الذين يمارسون رياضة المشي يومياً قادرون على حرق طاقة أكثر من الأشخاص الذين يذهبون إلى الصالات الرياضية أسبوعياً، كما توفر الدراجة الهوائية خياراً جيداً لممارسة التمارين الرياضية وزيادة مستوى النشاط البدني، سواءً أتم استخدامها للوصول إلى العمل، أم المدرسة، أم لمجرد التسلية.
اليوغا
إن ممارسة 15 دقيقة من تمارين اليوغا تعمل على تحسين مستوى الصحة البدنية، فاليوغا كفيلة بتغيير حياة الإنسان على المستوى الشخصي، مثل الاهتمام بأفراد الأسرة ورعايتهم، وحتى على المستوى المهني فهي تساعد على التركيز والإبداع في العمل.
يمكن ممارسة اليوغا في صالات اليوغا إن توفرت، واذا لم تتوفر فيمكن الاستعانة بمقاطع الفيديو التي تعرض تمارين اليوغا وممارستها في أي مكان، أو الاستعانة بالمواقع الخاصة بهذه التمارين عبر الإنترنت وممارستها على نحو صحيح.
الحصول على التغذية السليمة
تناول الطعام الصحي يساعد في المحافظة على مستوى جيد من اللياقة، فالنظام الغذائي الصحي كفيل بتوفير الطاقة التي يحتاجها الجسم أثناء ممارسة التمارين والأنشطة البدنية المُرهقة، على أن يضمن هذا النظام شُرب كمية كافية من الماء للحفاظ على مستوى الرطوبة في الجسم، على أن يكون مقدار الماء معتدلاً، أي ليس كثيراً بإفراط، ولا قليلاً جداً.
خلُّ التفاح
يكبح خلّ التفاح الشهية، ويساعد على تنظيم تناول الطعام، وتحفيز الجسم على فقدان الوزن عبر حرق الدهون وزيادة عملية الأيض، ففي إحدى الدراسات اكتشف الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من السُمنة وتناولوا ملعقة أو ملعقتين من خل التفاح يومياً على مدى 12 أسبوعاً انخفضت أوزانهم كثيراً، وقلّت لديهم دهون البطن، ومحيط الخصر، لذا يُنصح بإضافة ملعقة كبيرة من خل التفاح إلى كوب من الماء، وشُربه قبل تناول أية وجبة غنية بالدهون.