شذر البنفسج.. مُذوّب القلوب

108

المصمم – عصام أريدو /

لا يكتفي بخطف الأنظار من الحاضرين وسلب لبابهم بفخامته، وإنما يستهدف تذويب القلب، مركز الوجدان الروحي، وحبس نبضاته شغفاً وحباً، لذلك تذكري وأنتِ تطلين به أنكِ أميرة بفستان بنفسج شذري مطرز بتدرجات أنيقة ورائعة، وأكمام شفافة طويلة مطرزة تعزز طابعه العصري الأخاذ.
ولشدةِ تأثيره وسحره البصري أطلق الفرنسيون اسم اللون البنفسجي على إحدى الزهور، وهو يعني باللغة الفرنسية التفكير والحيوية، ويتصف أيضاً بأنهُ لون الهدوء والسكينة الروحية.
يتربع اللون البنفسجي بكل تدرجاته الهرمونية على منصة الرُقي، وقد ارتبط بالكثير من الأساطير، فقد كان معروفاً منذ قديم الزمان بأنه لون الآلهة، وحتى في العصور القديمة فإنه كان رمزاً للملوك والنبلاء في المجتمعات الأوروبية، بل لم يكن مسموحاً لأحد بارتدائه سوى أفراد العائلة المالكة والمُقرَّبين منها، علماً أن تكلفة شراء الصبغة الخاصة به كانت غالية وتتطلب توفير تسعة آلاف كائن رخوي من أجل الحصول على غرام واحد من الصبغة البنفسجية، أما اليوم، وبتقدم التقنيات الحديثة فيمكن الحصول على اللون البنفسجي من مزج الأزرق والأحمر.