قضم الأظافر ومصّ الإصبع لدى الأطفال .. يقلّلان من احتمال إصابة الأطفال بالحساسية

648

ثريا جواد/

يعاني الكثير من الأمهات والآباء وفي كل أنحاء العالم من أطفالهم الذين يقضمون أظافرهم. وتعتبر هذه العادة مشكلة كبيرة بالنسبة لهم، وغالبا ما يقوم الطفل بمص إصبعه بعد ولادته مباشرة ومن ثم تزداد الحالة بشكل متواصل في الأشهر الـ3 الاولى من عمره وحتى سن الـ6 أشهرثم تبدأ بالتناقص تدريجيا في سن الـ10 شهور. ظهور الأسنان

تكون عملية مص الاصبع واضحة بشكل واسع ولافته للنظر مقارنة مع بقية الأعمار الاخرى خلال فترة (التسنين) التي يعاني منها الاطفال، إضافة الى أن الطفل الذي يتناول الرضاعة الطبيعية يكون أقل رغبة في قضم اظافره ومص اصبعه مقارنة بالطفل الذي يتناول الرضاعة الصناعية، والسبب يعود الى كمية الحليب المقنن الذي يتناوله من امه مقارنة بالحليب الصناعي. وهناك العديد من التفسيرات التي بينت أن الطفل يقوم بمص أصبعه وقضم أظافره وذلك لإيجاد بديل لإشباع غريزته الفطرية للغذاء.

ديمومة تناول الطعام

عادة ما يفسر بأن الأطفال الذين يتناولون طعامهم عن طريق الزجاجات (الممية)، كما يطلق عليها بلهجتنا العامية، والتي تكون فتحات حلماتها كبيرة وواسعة فانهم يستمرون في عملية المص حتى بعد انتهاء الزجاجة من الحليب ولهذا نراهم يستمرون بمص أصابعهم اذا اخذت الزجاجة منهم كنوع من التعويض. في حين ان الاطفال الذين يتناولون الحليب عبر زجاجات تكون حلماتها ضيقة فانهم لا يبدون نفس الامر.

جانب إيجابي

على الرغم من مساوئ عادة قضم الأظافر ومص الاصبع لكن هناك جانبا ايجابيا في الموضوع إذ ان هذه العادة تقلص من احتمال اصابة الاطفال بـ(الحساسية) عند الكبر الى الخمس او الثلث، وأوضحت دراسات أجريت بهذا الصدد أن الأطفال الذين يمارسون تلك العادات، يبتلعون بكتيريا موجودة تحت الأظافر، التي تقوي جهاز المناعة لديهم.

حقائق مذهلة

تكون عادة مص الإصبع وقضم الأظافر منتشرة بين الأطفال الإناث اكثر منه عند الذكور، وتزداد هذه الحالة عند دخول (مولود جديد في العائلة) أو عندما يشعر الطفل بالملل والجوع ويبدأ بعملية القضم وهو يشاهد أفلام الكارتون. وهناك دراسة اجريت على مجموعة من الاطفال وجدت ان 90% من عينة مكونة من 70 طفلا متفوقين في نموهم كانوا يقومون بعملية مص للأصابع خلال العام الاول من عمرهم، بينما عندما أكملوا عاما من عمرهم وجد ان اربعة فقط استمروا في مص الأصابع. وبينت الدراسة ان الاطفال الذين يقومون بمص اصابعهم يمتازون بأنهم ينتمون لأسر سعيدة وآباؤهم متعلمون تعليما عاليا. ورغم كل هذه الاستنتاجات فان أغلبية الباحثين لا يرغبون بأن يشجع الآباء أطفالهم على تلك العادات، التي قد يكون لها مشاكل صحية أخرى، فقد يصبح الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالنزلات المعوية فضلاً عن تشويه شكل الأسنان الأمامية.