ما لا تعرفه عن..لغة العيون!

939

د.قاسم حسين صالح/

كان العرب مولعين بالعيون وقديما قالوا (الصبّ تفضحه عيونه)، وحديثا وصفها احمد شوقي بأجمل بيت شعر(وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيني في لغة الهوى عينيك). حتى في الشعر الشعبي قالوا (خي لا تحط طروش بيني لبينك..آنا افتهم شتريد من تصد عينك).

وفي كتابه (العين راوية الحكايات) يقول مؤلفه (هـس): ان العين تعطي كل اشارات الاتصالات البشرية الأكثر كشفا ودقة وصدقا، وبعده وصف علماء النفس العين بأنها نافذة العقل.. وهذا صحيح، ففي الحب العين هي التي تتكلم قبل اللسان، وفي اشعار الغزل والأغاني، العين هي موضوع الحب ورسول الغرام.. حين تتعطل لغة الكلام!
كل هذا معروف، لكن ما لا نعرفه هو ان بؤبؤي العينين يتمددان ويتقلصان تبعا لتغير المزاج واليهما يرجع التأثير الذي يحدثه فيك عدوك أو حبيبك! . فعندما يثار الشخص عاطفيا فأن بؤبؤي عينيه يتمددان الى اربعة اضعاف حجمهما العادي. فالعشاق يتطلعون عميقا في عيون بعضهم، ولك أن تتذكر أيام شبابك كيف كنت لا تمل النظر في عينيها!. ولهذا تعمد الأماكن التي يرتادها العشاق ان تكون مضاءة بالشموع، والسبب لايخص رومانسية الشمعة وحدها، بل لأن الضوء الخافت يساعد على تمدد بؤبؤ العين فتغدو واسعة برّاقة جذابة. أما حين يتعكر مزاجك أو تغضب فان البؤبؤين يتقلصان فتبدو العينان صغيرتين كعيني حيّة.

خلّي عينك بعيني

وعن صدق العين وكشفها المخفي فاننا حين نشك في قول محدّثنا نقول له (أشو خلّي عينك بعيني). والسبب يعود الى ان (النظرة المحدّقة) تكشف المعنى الذي نخفيه، وان من يراوغ ويناور يتحاشى التماس المباشر مع العيون. فلقد توصلت الدراسات الى ان الشخص حين يكون غير صادق أو انه يكتم معلومات، فأن عينيه تلتقي عينيك اقل من ثلث الوقت. وأنه حين تلتقي عينا شخص بعينيك اكثر من ثلثي الوقت فهذا يعني واحدا من أمرين: اما انه يجدك شيقا جدا أو مغريا وجذابا.. وفي هذه الحالة تكون النظرة المحدّقة مصحوبة بتمدد بؤبؤي العينين، أو انه عدائي اتجاهك.. وفي هذه الحالة يتقلص البؤبؤان.

اسرار العيون

ومن أسرار العيون، وهذه تفيدك، أن محدّثك اذا تحركت عيناه إلى اليمين فإنه يريد ان يأخذ فرصة للتفكير ليزن ما تقوله، واذا تحركت نحو اليسار دل ذلك على انه مضطرب عاطفياً. وإذا قام صاحبك (صاحبتك) بفرك عينه أثناء الحديث فهذا يعني انه يشكك في كلامك، وعليك أن تراجع ما تحدثت به أو أن تنتقل لموضوع آخر. واذا نظر (نظرت) إلى اسفل ثم رفع نظره اليك، كان ذلك دليلا على الخجل والتواضع وان ما تقوله أكثر مما يستحقه وانه ممتن لك.
وأفادت الدراسات أن المنطقة الجغرافية من وجه الشخص وجسده التي توجه اليها نظرتك المحدّقة لها معنى أيضا. فحين تكون (عينا لعين) فأنها تعني ان المقابل صادقا، وان كانت نحو العنق فأنه كاذب، الا في اليابان فالنظرة المحدقة اليابانية تتجه نحو العنق بدلا من الوجه اثناء الحديث. (ناس مهذبون ويخجلون مو مثل ناس وكحين يحط عينه بعينك.. ويكذب!).

ابتكار النظارات السوداء

ولقد ابتكرت النظارات السوداء لتخفي ما قد تفضحه العينان، واستخدمها المقامرون والمفاوضون والتجّار والسياسيون ايضا. غير ان علماء النفس اشاروا عليهم بعدم استعمالها في المفاوضات لانها تشعر الآخرين ان صاحبها يحدّق بهم ليكشف أمرهم وانه مراوغ أو مخادع يخفي ما لا يريد الآخرون معرفته.
وثمة معلومة لطيفة: اذا شاء الرجل أو المرأه تمثيل دور (صعب الحصول عليه) فأن عليه (عليها) تجنب استخدام النظرة المحدّقة الحميمة، واستخدام النظرة المحدّقة الاجتماعية عوضا” عنها فيبدو (تبدو) باردا.
والتفسير هو انك عندما تستخدم النظرة المحدّقة الحميمة مع شريك محتمل من الناحية الجنسية، فانك تفضح اللعبة. والمفارقة ان النساء خبيرات في ارسال وتلقي هذا النوع من النظرة، فيما الرجال – لسوء حظهم أو قلّة شطارتهم- يستخدمون النظرة المحدّقة الحميمة التي غالبا ما تخيب ظنهم.. ولهذا تنجح النساء لأن المرأة تستخدم أولا النظرة الاجتماعية.. تصطاد بها الرجل.. ثم تدخله شبكة النظرة المحدّقة الحميمة، العنكبوتية، وتحبسه بها باحكام!.