جمال الفولكلور بروحيّة التراث

1٬354

مصممة الأزياء رؤى السراي /

يعتبرونها صاحبة أول مشغل أزياء إلكتروني في العراق منذ عام ٢٠١٣، إذ أنها عقدت الهمّة، بعد أن اكتشفت شغفها في تصميم الأزياء فور تخرجها في كلية القانون، إذ افتتحت متجراً إلكترونياً بمساعدة والدتها التي كانت الداعم الأساسي وصاحبة الخبرة الأكبر في هذا المجال.
(رؤى السراي) مصممة الأزياء البارعة، التي لم تتخذ لوناً معيناً في التصميم، لكن لمستها العربية كانت واضحة في جميع التصاميم، حتى الغربية منها، تتلاعب بمهارة عالية بالمزج بين الفولكلور العربي بعضه مع بعض، مثلاً الأزياء الفولكلورية العراقية مع الخليجية مع لمسة من الزي الأردني، لتظهر بتصميم حديث، مع روحية الماضي، وانعكاس لتراث الأمة العربية.
تغوص في عالم الأقمشة كثيراً، فأينما وجدت تكون موجودة، تتأمل في الموديل رسم لوحة في المخيلة، وتضع لخامة الأقمشة أهمية كبيرة في التصميم، فكل تصميم يحتاج إلى خامة، أو عدة خامات، مثلاً في هذه القطعة المعروضة نجد مزيجاً من خامة الشيفون والساتان والقطن، أضافت لهما تطريز الكلبدون الذهبي، لتظهر بهذا الشكل الخاص والغريب والمزيج من الزيين الهندي والعربي على حد سواء.
تطمح رؤى إلى افتتاح أكبر مشغل أزياء في العراق يضم جميع الأقسام، ومن الأهداف الأساسية في أعمالها ومشغلها، استخدام اليد العاملة العراقية من السيدات اللواتي يحتجن فعلا إلى العمل، وتجهيز فرص عيش جيدة وكريمة لهنّ.