إنها‭ ‬مرشحة‭.. ‬إنها‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬صنع‭ ‬القرار ماهي‭ ‬حظوظ‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬الفوز‭ ‬ومشاطرة‭ ‬الرجل‭ ‬مسؤوليات‭ ‬الحكومة‭ ‬المحلية؟

134

سنان‭ ‬باسم/

فرصة‭ ‬لها‭ ‬بالغ‭ ‬الأثر‭ ‬على‭ ‬النفس،‭ ‬في‭ ‬التعرف‭ ‬عن‭ ‬قرب‭ ‬على‭ ‬ظروف‭ ‬انتخابات‭ ‬مجالس‭ ‬المحافظات،‭ ‬ولاسيما‭ ‬المرأة،‭ ‬المرشحة‭ ‬والناخبة،‭ ‬كلتاهما‭ ‬في‭ ‬دائرة‭ ‬البحث‭ ‬والحوار،‭ ‬خلال‭ ‬الندوة‭ ‬التي‭ ‬حملت‭ ‬عنوان‭ (‬دور‭ ‬الإعلام‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬مشاركة‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭) ‬في‭ ‬منتدى‭ ‬الإعلاميات‭ ‬العراقيات،‭ ‬بدعم‭ ‬من‭ ‬هيئة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للمرأة،‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬المفوضية‭ ‬العليا‭ ‬المستقلة‭ ‬للانتخابات،‭ ‬التي‭ ‬جمعت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأوساط‭ ‬الثقافية‭ ‬والرسمية‭ ‬والأكاديمية،‭ ‬والإعلامية‭ ‬والصحافية‭ ‬ومنظمات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭.‬

الندوة‭ ‬سلطت‭ ‬في‭ ‬جزئية‭ ‬منها‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬دور‭ ‬شبكة‭ ‬الإعلام‭ ‬العراقي‭ ‬بالتعريف‭ ‬بالمرشحات‭ ‬لانتخابات‭ ‬مجالس‭ ‬المحافظات،‭ ‬وكان‭ ‬لي‭ ‬الشرف‭ ‬في‭ ‬التعريف‭ ‬بتلك‭ ‬الجزئية‭ ‬البالغة‭ ‬الأهمية،‭ ‬إذ‭ ‬تطرقت‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الحديث‭ ‬الى‭ ‬الاستضافات‭ ‬المتكررة‭ ‬التي‭ ‬أولتها‭ ‬شبكة‭ ‬الإعلام‭ ‬العراقي‭ ‬أهمية‭ ‬كبيرة‭ ‬للمرشحات‭ ‬الى‭ ‬الانتخابات،‭ ‬وعملية‭ ‬إظهارهن‭ ‬بأسلوب‭ ‬اللقاء‭ ‬أو‭ ‬الملف‭ ‬التعريفي‭ ‬لها،‭ ‬وقد‭ ‬تناولت‭ ‬في‭ ‬خضم‭ ‬الحديث‭ ‬المصاعب‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬الطرفين،‭ ‬المرشحة‭ ‬والناخبة،‭ ‬لاعتبارات‭ ‬اجتماعية‭ ‬ومناطقية،‭ ‬حيث‭ ‬جرى‭ ‬التطرق‭ ‬في‭ ‬مجريات‭ ‬الحوار‭ ‬بين‭ ‬الحاضرين‭ ‬الى‭ ‬أهمية‭ ‬تكثيف‭ ‬المشاركة‭ ‬بين‭ ‬الأوساط‭ ‬الشعبية‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬النسوي،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬حرية‭ ‬الاختيار،‭ ‬دون‭ ‬التأثير‭ ‬المباشر‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬رب‭ ‬الأسرة‭.‬

‭ ‬أسباب‭ ‬التراجع‭ ‬

أشارت‭ ‬الآنسة‭ ‬حذام‭ ‬يوسف‭ ‬في‭ ‬كلمتها‭ ‬وإحاطتها،‭ ‬متحدثة‭ ‬عن‭ ‬منتدى‭ ‬الإعلاميات‭ ‬العراقيات،‭ ‬الى‭ ‬أهمية‭ ‬الإعلام‭ ‬العراقي‭ ‬وخطورته‭ ‬والأسباب‭ ‬التي‭ ‬أدت‭ ‬الى‭ ‬التراجع‭ ‬في‭ ‬المتابعة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المشاهد،‭ ‬التي‭ ‬أدت‭ ‬بالتالي‭ ‬الى‭ ‬ضعف‭ ‬المشاهدة،‭ ‬ما‭ ‬يعني‭ ‬اللجوء‭ ‬الى‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الإعلامي،‭ ‬التي‭ ‬تعد‭ ‬المنصة‭ ‬السائدة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الإعلام‭ ‬الحالي،‭ ‬الذي‭ ‬تلجأ‭ ‬إليه‭ ‬المرشحة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التعريف‭ ‬ببرنامجها‭ ‬الانتخابي‭. ‬كما‭ ‬تطرقت‭ ‬الى‭ ‬مضامين‭ ‬أخرى‭ ‬تمثلت‭ ‬في‭ ‬التكثيف‭ ‬على‭ ‬التدريب‭ ‬والتطوير‭ ‬لكل‭ ‬المرشحات‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الظهور‭ ‬الإعلامي‭ ‬الجيد‭. ‬كما‭ ‬خرجت‭ ‬بتوصيات‭ ‬تضمنت‭ ‬تعضيد‭ ‬عمل‭ ‬الإعلام‭ ‬مع‭ ‬المفوضية‭ ‬وبقية‭ ‬المؤسسات‭ ‬المعنية‭ ‬بالأمر‭.‬

‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬آخر،‭ ‬جاءت‭ ‬كلمة‭ ‬حملت‭ ‬أهمية‭ ‬واضحة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عضو‭ ‬الفريق‭ ‬الإعلامي‭ ‬في‭ ‬المفوضية‭ ‬نبراس‭ ‬أبو‭ ‬سودة،‭ ‬التي‭ ‬أشارت‭ ‬الى‭ ‬الدور‭ ‬الكبير‭ ‬لمفوضية‭ ‬الانتخابات‭ ‬في‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬هيئة‭ ‬الإعلام‭ ‬والاتصالات‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬شبكة‭ ‬الإعلام‭ ‬العراقي،‭ ‬بتذليل‭ ‬العقبات‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التعريف‭ ‬بالمرشحات‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬انحاء‭ ‬العراق،‭ ‬والتجسير‭ ‬الواضح‭ ‬بين‭ ‬المفوضية‭ ‬وبقية‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإعلامية‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬رفدهم‭ ‬بالمرشحات‭ ‬للتعريف‭ ‬عنهن‭ ‬عبر‭ ‬برامج‭ ‬انتخابية‭ ‬تضيء‭ ‬البرامج‭ ‬الانتخابية‭ ‬للمرشحات‭.‬

مساحات‭ ‬حساسة‭ ‬

الندوة‭ ‬تضمنت‭ ‬إضاءة‭ ‬مساحات‭ ‬حساسة‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬في‭ ‬الظروف‭ ‬المجتمعية‭ ‬التي‭ ‬تحيط‭ ‬بالمرشحة‭ ‬وكيفية‭ ‬تمكنها‭ ‬من‭ ‬ولوج‭ ‬مجلس‭ ‬المحافظة،‭ ‬إذ‭ ‬جرى‭ ‬التطرق‭ ‬الى‭ ‬الظرف‭ ‬الاجتماعي‭ ‬للمرشحة‭ ‬المنافسة‭ ‬لنظيرها‭ ‬الرجل‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬الريفية‭ ‬والقروية،‭ ‬التي‭ ‬تحمل‭ ‬طابعاً‭ ‬اجتماعياً‭ ‬معقداً،‭ ‬يختلف‭ ‬بطبيعة‭ ‬الحال‭ ‬مع‭ ‬واقع‭ ‬المرشحة‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬الحضرية‭ ‬في‭ ‬مراكز‭ ‬المحافظات‭ ‬والمناطق‭ ‬التابعة‭ ‬لها،‭ ‬إذ‭ ‬تواجه‭ ‬مصاعب‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭ ‬أساليب‭ ‬تعريف‭ ‬المرشحة‭ ‬لبرنامجها‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬النساء‭ ‬في‭ ‬الأقضية‭ ‬والنواحي‭ ‬والقرى‭ ‬والأرياف،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬إيمان‭ ‬النساء‭ ‬بمرشحة‭ ‬تمثلهن‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬تغلب‭ ‬عليه‭ ‬الصفة‭ ‬الذكورية،‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬القرار‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬المحلية،‭ ‬وليس‭ ‬إكمال‭ ‬عدد‭ ‬الأعضاء‭.‬

الصوت‭ ‬النسوي

بالعودة‭ ‬الى‭ ‬سقف‭ ‬الطموح‭ ‬والبرامج‭ ‬الانتخابية‭ ‬للمرشحات،‭ ‬فقد‭ ‬استطلعت‭ “‬مجلة‭ ‬الشبكة‭” ‬آراء‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المجالات‭ ‬العملية‭ ‬والعلمية‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬الحقول‭ ‬المعرفية،‭ ‬إذ‭ ‬طرح‭ ‬الاستطلاع‭ ‬سؤالاً‭ “‬كيف‭ ‬ترى‭ ‬البرامج‭ ‬الانتخابية‭ ‬للمرشحات؟‭” ‬فجاءت‭ ‬النتائج‭ ‬أن74‭ ‬بالمئة‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬ينظرن‭ ‬الى‭ ‬نظيراتهن‭ ‬بأنهن‭ ‬على‭ ‬دراية‭ ‬بالصوت‭ ‬النسوي‭ ‬وبحاجة‭ ‬الى‭ ‬تمثيله‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬المحلية‭ ‬المقبلة،‭ ‬وبعشرة‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬الأصوات‭ ‬أبدين‭ ‬عدم‭ ‬تفاؤل‭ ‬بكل‭ ‬المخرجات‭ ‬التي‭ ‬تضمنتها‭ ‬تلك‭ ‬البرامج‭ ‬الانتخابية،‭ ‬لما‭ ‬لها‭ ‬من‭ ‬سقف‭ ‬عالٍ‭ ‬دون‭ ‬إمكانية‭ ‬تحقيقها‭ ‬وفق‭ ‬الوضع‭ ‬السائد،‭ ‬فيما‭ ‬تحفظت‭ ‬16‭ ‬بالمئة‭ ‬من‭ ‬المشاركات‭ ‬في‭ ‬الاستطلاع‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬المطروح‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬من‭ ‬عدمه‭.‬

انتخابات‭ ‬مجالس‭ ‬المحافظات،‭ ‬التي‭ ‬ستجرى‭ ‬في‭ ‬الثامن‭ ‬عشر‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬كانون‭ ‬الأول‭ ‬الجاري،‭ ‬في‭ ‬عيون‭ ‬الناخبات،‭ ‬لها‭ ‬أثر‭ ‬كبير‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬مشاطرة‭ ‬المرأة‭ ‬الرجل‭ ‬بعملية‭ ‬صناعة‭ ‬القرار،‭ ‬والإسهام‭ ‬في‭ ‬الإشراف‭ ‬والمراقبة‭ ‬لكل‭ ‬المشاريع‭ ‬والأعمال‭ ‬اليومية‭ ‬التي‭ ‬توليها‭ ‬الدولة‭ ‬أهمية‭ ‬كبيرة،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬خدمة‭ ‬المواطن،‭ ‬بالتزامن‭ ‬مع‭ ‬حكومة‭ ‬خدمات‭ ‬انطلقت‭ ‬منذ‭ ‬اليوم‭ ‬الأول‭ ‬لتكليف‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬محمد‭ ‬شياع‭ ‬السوداني‭. ‬

إن‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬ذكر‭ ‬يمر‭ ‬من‭ ‬بوابة‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬السعي‭ ‬والحث‭ ‬الدؤوب‭ ‬لزيادة‭ ‬مشاركة‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬القرار‭ ‬السياسي‭ ‬والوصول‭ ‬الى‭ ‬المساواة‭ ‬بين‭ ‬الجنسين‭ ‬لتحقيق‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬في‭ ‬المجتمع،‭ ‬أسوة‭ ‬بمجتمعات‭ ‬سبقت‭ ‬العراق‭ ‬على‭ ‬مستويات‭ ‬التجريب‭ ‬في‭ ‬باحة‭ ‬الديمقراطية،‭ ‬وهذا‭ ‬الامر‭ ‬يأتي‭ ‬عبر‭ ‬تطوير‭ ‬التعليم‭ ‬والتدريب،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬توفير‭ ‬الأنسب‭ ‬بالنسبة‭ ‬الى‭ ‬النساء‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تأهيلهن‭ ‬الى‭ ‬المناصب‭ ‬الحكومية‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المؤسسات‭.‬