قنديل البحر يغزو الأهوار

604

جاسم الأسدي/

ابتليت الأهوار، على مر العقود، بويلات البشر تارة والطبيعة تارة أخرى. فبعد انتعاشها قليلا متجاوزة محنة التجفيف، التي قام بها النظام المباد، بهدف القضاء على الحياة في هذه البقعة الفريدة من الأرض، ظلت تعاني من نقص الإمداد بالمياه.
اليوم وبعد أن ضمتها اليونسكو الى لائحة التراث العالمي، هاهي الأهوار تعاني من غزو النباتات والأحياء الضارة، التي كان آخرها غزو «قنديل البحر».

جاسم الأسدي رئيس منظمة طبيعة العراق خص “الشبكة” مشكورا بهذه المعالجة للمخاطر التي تواجهها الأهوار.
لكن تجفيف الأهوار العراقية في تسعينات القرن الماضي ومن ثم إعادة إغمارها في بداية عام 2003 شكل قفزة جديدة في رؤيتنا لبيئتها وثقافة سكانها. ومع ذلك فالتغييرات التي حدثت على صعيد تغير هايدرولوجتها، وأرتفاع ملوحة مياهها، وزيادة الملوثات، وتغير نمط قيعانها قد أثر كثيراً على التنوع الأحيائي فيها.. وشهدت الأهوار غزوا لكائنات غريبة ودخيلة عليها.

زهرة النيل

زهرة النيل هي إحد الأدغال المائية الخطرة جدا والمؤثرة على الموارد المائية في العديد من بلدان العالم. فالموطن الأصلي لهذا النبات هو حوض نهر الأمازون في البرازيل – أمريكا الجنوبية ومنها انتشر الى أكثر من 70 بلدا من بلدان العالم وبضمنها العراق. ادخل هذا النبات الى العراق في منتصف ثمانينات القرن الماضي كنبات زينة, وقد انتشر في بداية الأمر في قناة الجيش، ولم تبذل جهود جدية للتخلص منه بصورة مبكرة، بل كان حتى فترة قريبة يعد من نباتات الزينة المعروضة في الشوارع والمشاتل. انتشر هذا النبات في نهر ديالى وبعض المواقع في نهر دجلة وأيضا في محافظة واسط مقدم سدة الكوت كما ثبت تواجده في الغراف والحسينية والدجيلة وغيرها العديد من الجداول والقنوات وحوض نهر دجلة في الطريق المؤدي الى جزيرة بغداد السياحية وفي محافظة القادسية وكربلاء وبابل وميسان وسدة سامراء.

بدأ إنتشار أعشاب زهرة النيل في هور أبو زرك الشمالي في بداية نيسان 2016 ، وكانت قادمة من مقدم سدة الكوت عبر نهر الغراف فشط أبو لحية فالمجرى العميق للهور، ولم يتم تدارك الأمر حينها. ورويدا رويداً وصلت الى حدود عميقة وكثيفة في هذا الموقع وعلى مساحات شاسعة تصل في بعض مناطقهِ الى كيلومترات طولاً.

بدأت وزارة الموارد المائية حملةً لتطهير وتخليص هذا الهور من هذه الأدغال في آب 2016 والأعمال في تصاعد مستمر.

سمك البلطي

أسماك البلطي المعروفة محليا باسم المشط أحد أنواع أسماك المياه العذبة وقليلة الملوحة وتنتمي هذه الأسماك إلى عائلة البلطيات أو المشطيات Cichilidae، وأهم الأجناس الاقتصادية لهذه العائلة هو جنس Tilapia الذي توجد منه أربعة أنواع منها الزيلي والأبيض والأزرق والنيلي، وتنتشر في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية في أفريقيا وأمريكا الجنوبية كما اكتشف نوع منها في برك وادي الوريعة في دولة الإمارات العربية يسمى بلطي بسام خلف، وقد استخدمت في التربية الصناعية لأول مرة في كينيا منذ بدايات القرن العشرين كونها سمكة سريعة النمو وذات مردود اقتصادي عالٍ، بعدها انتشرت تربيتها إلى جنوب آسيا والهند.

أسماك دخيلة

هي من الأسماك الدخيلة على الأنهر والمسطحات المائية للعراق كونها سمكة مزارع هاربة، ويعتقد أنها جاءت ضمن مياه نهر الفرات قادمة من سوريا الشقيقة وتمركزت في منطقة المصب العام وحاليا تتواجد في عدد من المحافظات الجنوبية للعراق>
انتشرت هذه السمكة حاليا في الناصرية في مياه أهوار الجنوب كما أعلنت مديرية بيئة الديوانية في كانون الأول من عام 2011 أن هذا النوع بدأ يتسيد على بقية أنواع الأسماك المحلية الأخرى ويؤثر سلبا على تكاثرها في المحافظة.

أضرار بيئية

يعيش النظام البيئي الطبيعي في حالة توازن وأن أي خلل في هذا التوازن يؤدي إلى نتائج ايجابية أو سلبية تعمل على تدهور هذا النظام بصورة عامة لأنه مرتبط بسلسلة غذائية أو وسط تعايش بين المكون الحياتي وأن دخول أسماك البلطي الى المياه العراقية سبب أضرارا بيئية كبيرة متمثلة بانخفاض أعداد أنواع الأسماك العراقية والحد من تكاثرها لتبقى هي المتسيدة في الأنهار والمسطحات المائية مسببة شح تنوع الثروة السمكية فضلا عن تغير السلسلة الغذائية المبنية على التوازن الطبيعي.

قنديل البحر

سجلت منظمة طبيعة العراق سبقاً علمياً بتعقبها ولأول مرة دخول قناديل البحر الى هور الحمار عبر منافذ المصب العام، وهذه ظاهرة غريبة على مشهد التنوع الأحيائي في هذه البيئة التي شهدت تغيرات كثيرة ابتداءً من عام 1992, ونقوم حاليا وبمساعدة أحد الأساتذة المتحمسين والمهنيين بأستقصاءات علمية عنه بعد جمعنا لنموذج منه.

وقنديل البحر هو حيوان بحري من الرخويات يصنف في شعبة الاسفنجيات شكله عبارة عن كيس شفاف له أرجل اضافية وله قوام يشبه الجيلي أو الهلام وهو بسيط غير معقد حيث يحتوي على رأس أو نظام هضمي طبيعي أو اعضاء تركيبية يتبع فصيلة اللافقريات وليس له عمود فقري ولا معدة ، فالأمعاء هي التي تستقبل الطعام.

يشكل الماء نسبة عالية من جسمه لما يصل إلى حوالي 95% من وزنه وبه بعض الأعضاء، وفتحة فمه بالوسط وله العديد من اللوامس أو المجسات الحسية يتحرك حركة حرة باستخدام جسمه ولوامسه وتساعده حركة التيار المائي في الانتقال لمسافات بعيدة. ويذكر أيضاً أن قنديل البحر يوجد في البحار منذ ما لايقل عن 500 مليون سنة وربما 700 مليون سنة أو أكثر، ما يجعله من أقدم الكائنات الحيوانية. ويعد دخول قناديل البحر الى هور الحمار جرس إنذار لتدارك مخاطر التغير البيئي والحد من الكائنات الدخيلة بتحسين النظام الهايدرولوجي وتكثيف المراقبة البيئية.