العازبات هنّ الأكثر سعادة

501

ترجمة: خاتون /

أثبتت الدراسات الاستقصائية أن النساء غير المتزوجات «العازبات»، واللواتي يعشن فترات طويلة بدون حبيب أو شريك بسبب العلاقات المربكة وغير الجدية مع الطرف الآخر في بعض الأحيان، هن الأكثر سعادة. لأن مستوى الراحة وتقبل أنفسهن مرتفع، ولا يضايقهن قضاء الليل لوحدهن لأن إحساس الشعور بالوحدة لا يظهر عندما لا يكون هنالك أحد. وتستطيع هذه النسوة الذهاب في جولة تسوق، بل وحتى تناول الطعام في مطعم من دون الشعور بالحرج نتيجة عدم وجود أي شخص لمرافقتهن.

إن النساء العازبات لفترات زمنية طويلة يعشقن البقاء بمفردهن وقضاء الوقت برفقة أنفسهن، فحين تكون هذه المرأة وحيدة فإنها تضع كل اهتمامها وتركيزها على نفسها وحياتها وتحقيق أهدافها التي تصبو اليها، ولهذا تجد المرأة العزباء سعيدة لأنها تمضي باتجاه ما تريده في الحياة وتمارس حياتها بشكل أكثر رفاهية لكونها تتعامل مع العالم بكل شغف، وما عادت فكرة العثور على الرجل أو الحب الحقيقي هي محور الحياة بالنسبة لها وتمثل معضلة كبيرة في حياتها بل أصبحت واثقة من نفسها، تعرف ما الذي تريده متبعة المسار الصحيح لجعل أحلامها حقيقة والحصول على المستقبل الأفضل الذي ترى نفسها فيه.

التعامل مع العالم بشغف

عندما تكون النساء عازبات لفترة طويلة فإنهن يتعرفن على نمط الحياة ويستمتعن بالرحلة. كما أن وجود علاقة تؤدي إلى الزواج ليست أمراً من شأنه أن يخيفهن. إنهن يستمتعن تماماً بالعيش وحدهن ويستلهمن من الصمت المحيط بهن.

وعندما يأتي الذي يتوجب فيه عليهن أن يقابلن الإنسان الذي يمكن أن يرتبطن بعلاقة مستقبلية معه، يجب أن يكون هذا الشخص متحدياً ويساهم بدفعهن للأمام.هذا الشخص ينبغي ألا يكون شخصاً راكداً في الحياة، فالتشجيع اليومي على العيش في حياة حافلة هو ما ينبغي أن يصدر منه. من الضروري بالنسبة لها العثور على شخص ما يكون سنداً لظهرها وقادراً على العيش معها جنباً إلى جنب في سعادة وتقدير لنجاحاتها، لأنه منجذب إلى مرونتها وبغضها للتقليل من شأن نفسها أو خططها الحياتية من أجل إرضائه.

هؤلاء النسوة هن جوهر القوة، والعثور على الحب لا يجعلهن يخسرن أنفسهن أو ينسين من هن كأفراد ذوات شخصيات مميزة. سيسمحن لضوء أحلامهن، أخلاقهن، وآمالهن أن تكون على قدم المساواة مع ضوء مميزاتهن الأخرى.

وبانتظار العثور على إنسان يثني على تفردهن فإنهن يجلبن المزيد من المتعة إلى حياتهن. إنهن الأكثر سعادة. إنهن يردن شخصاً يحبهن ويقدّر قوة شخصيتهن عالياً، أعلى مما هن عليه بالفعل. ما يجعلهن سعيدات هو العثور على شخص مكتمل معهن أو بدونهن في حياته، فهذا النوع من العلاقة لا يقدر بثمن ويستحق الانتظار.

Apost