ريال مدريد من فريق للمراهقين الى أفضل ناد في العالم

265

تعرفت مدينة مدريد على كرة القدم عن طريق أساتذة وطلاب مركز “مؤسسة التعليم الحرة التعليمي، الذين كانوا خريجي جامعتي أوكسفورد وكامبريدج في بريطانيا.
أسس هؤلاء الأساتذة والطلاب فريقاً في المدينة عام 1897 وأطلقوا عليه اسم فريق سكاي لكرة القدم، وكانوا يلعبون الكرة نهار كل يوم أحد في منطقة مونكلوا الواقعة في مدريد
في عام 1900 انقسم الفريق إلى فريقين مختلفين، أحدهما سمي بفريق مدريد الجديد لكرة القدم والآخر سمي بفريق مدريد الاسباني وانقسم الفريق الأخير مرة أخرى عام 1902، ليؤسس فريق مدريد الذي ضم طلبة ومراهقين يعشقون كرة القدم والمعروف حاليا بريال مدريد وكان ذلك بتأريخ 6 آذار 1902.
أول بطولة محلية
وبعد ثلاث سنوات من التأسيس، أي في عام 1905، استطاع الفريق المسمى آنذاك بنادي مدريد لكرة القدم الفوز بأول بطولة رسمية محلية وذلك بعد الفوز على أتلتيك بيلباو في نهائي كأس إسبانيا. واستطاع الفريق المحافظة على لقب البطولة لمدة أربعة أعوام متتالية (إذ ان هذه البطولة كانت هي البطولة الوحيدة الرسمية المقامة آنذاك). وكان النادي من الأعضاء المؤسسين للإتحاد الإسباني لكرة القدم في 4 نيسان 1909، حيث مثل الفريق رئيسه أدولفو ملينديز للتوقيع على اتفاقية تأسيس الاتحاد. وفي عام 1912، انتقل الفريق لملعبه الجديد المسمى ميدان أودونيل بعد أن كان يتنقل سابقا من مكان لآخر لعدم توفر ملعب خاص، وفي عام 1920، تم تعديل مسمى الفريق من قبل ملك إسبانيا الفونسو الثالث عشر ليصبح ريال مدريد حيث منح لقب ريال التي تعني (ملكي) للفريق.
في عام 1929، انطلق الدوري الإسباني لكرة القدم، وتصدر ريال مدريد الترتيب حتى آخر مباراة في الموسم، ولكنه خسر آخر مباراة أمام أتلتيك بيلباو في سان ماميس وخسر بالتالي صدارته والبطولة.
بطولة الدوري
أحرز ريال مدريد أول بطولة دوري في تأريخه بموسم 1931–32، وأتبعه في الموسم التالي بالفوز بالبطولة مرة أخرى، ليصبح أول فريق يحرز بطولة الدوري مرتين على التوالي منذ بدايتها.
اختير ريال مدريد كأفضل فريق كرة قدم في القرن العشرين، فاز بالدوري الإسباني اثنتين وثلاثين مرة (رقم قياسي)، وتسع عشرة مرة بكأس ملك إسبانيا وأحرز رقماً قياسياً بحيازته عشر بطولات في دوري أبطال أوروبا.وهو أيضا أحد أعضاء G-14 للأندية القيادية في أوروبا التي تم إلغاؤها حاليا واستبدلت بـرابطة الأندية الأوروبية.
بطولات اوروبية
ظهر النادي بقوة على ساحة كرة القدم الأوروبية والإسبانية خلال عقد الخمسينات من القرن العشرين، وبحلول عقد الثمانينات من القرن سالف الذكر كان هذا النادي يتمتع بإحد أفضل الفرق الرياضية في أوروبا، المعروفة باسم جماعة النسر الذي فاز بدوري أوروبا كأس الاتحاد الأوروبي آنذاك مرتين متتاليتين، وخمس بطولات إسبانية، وكأس إسبانيا مرة واحدة، وثلاث كؤوس سوبر إسبانية. يُعد واحدا من ثلاثة أندية إسبانية لم يسبق لها أن هبطت من قمة كرة القدم الإسبانية، إلى جانب أتلتيك بيلباو وبرشلونة، كما أنه أحد أوسع النوادي من حيث القاعدة الشعبية حول العالم. ويشتهر النادي كذلك بمنافسته طويلة الأمد مع ناديي برشلونة وأتلتيكو مدريد، حيث تعرف المنافسة الأولى باسم الكلاسيكو والثانية باسم ديربي مدريد.
يلعب الفريق جميع مبارياته الرسمية في ملعب سانتياغو بيرنابيو في العاصمة مدريد. ويختلف هذا النادي عن العديد من الأندية الأخرى حول العالم، كونه مملوكاً لأعضاء النادي الذين يسيرون أمور ناديهم باختيار رئيس ينوب عنهم في هذا.
فريق القرن
في 23 تشرين الاول 2000، اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم الفريق الإسباني ليكون أفضل ناد في القرن العشرين، ثم اختاره الاتحاد الدولي لتأريخ وإحصاءات كرة القدم بتاريخ 11 حزيران 2010 ليكون أفضل ناد أوروبي في القرن العشرين. حصل النادي على وسام الاستحقاق من الفيفا سنة 2004، كما أعاد الاتحاد الدولي سالف الذكر تصنيف ريال مدريد كأفضل ناد في العالم سنة 2015،التي تصدر فيها أيضا قائمة أندية الدوري الأوروبي لكرة القدم. يعتبر ريال مدريد أكبر نادٍ من حيث القاعدة الجماهيرية وذلك حسب دراسة لجامعة هارفارد عام 2007. وأيضاً يعتبر حالياً أغنى ناد في العالم حسب الميزانية السنوية، وأعلى النوادي قيمةً، إذ تُقدّر قيمته بحوالي 1.4 مليار يورو.
شعار النادي
كان أول شعار للنادي عند تأسيسه ذا تصميم بسيط، حيث كان يتكون من حروف MCF المختصر لاسم النادي Madrid Club de Fútbol وكان لونه أزرقا داكنا وكان باقي الطقم أبيض اللون. حصل أول تغيير للشعار عام 1908 وذلك بتغير شكل الاختصار وإحاطته بدائرة. لم يحصل التغيير التالي إلا عند تولي بيدرو باراجيس رئاسة النادي عام 1920، وذلك عندما خلع الملك ألفونسو الثالث عشر الصفة الملكية على النادي ليضاف لقب Real لاسمه الذي يعني الملكي، وبذلك تم إضافة تاج الملك للشعار وأصبح اسم نادي مدريد الملكي لكرة القدم بالإسبانية: Real Madrid Club de Fútbol. ولكن في عام 1931، وبعد تفكك النظام الملكي بالدولة وتحولها إلى جمهورية، منعت جميع الرموز الملكية بإسبانيا وبذلك أزيل التاج من الشعار وكذلك لقب ريال من اسم النادي ليعود كما كان مع إضافة شعار خلفي يدل على منطقة قشتالة. وفي عام 1941 أي بعد عامين من انتهاء الحرب الأهلية تمت إعادة تاج الملك للشعار مع الإبقاء على الشعار الدال على قشتالة، وكذلك أصبح الشعار بالألوان حيث ظهر فيه اللون الذهبي بكثرة، وفضلا عن ذلك استعاد الفريق اسمه الكامل ريال مدريد. كان التغيير الأحدث بالشعار قد حصل عام 2001 عندما أراد النادي التجديد لمواكبة تغييرات العصر الجديد وكانت أبرز الإضافات هي إضافة ظلال باللون الأزرق الداكن على جميع حدود الشعار.