فرنانديز اللاعب الاوروبي الأكثـر تسجيلاً للأهداف

239

اعداد: مجلة الشبكة /

من أبرز لاعبي فريق نادي مانشستر يونايتد، ونجم المنتخب البرتغالي لكرة القدم، بدايته الكروية كانت مع نوفارا الإيطالي، لكنه سرعان ما انتقل إلى أودينيزي في الدوري الإيطالي عام 2013، تلاه سامبدوريا بعد ذلك بثلاث سنوات، بعد خمس سنوات في إيطاليا، وقّع مع نادي سبورتينغ لشبونة في عام 2017، حيث تم اختياره قائدا للنادي، فاز بلقب كأس الدوري البرتغالي في عامي 2018 و2019، بالإضافة إلى كأس البرتغال، ما أدى إلى حصوله على جائزة أفضل لاعب في الدوري البرتغالي في كلا الموسمين. في 2018 – 2019، حقق رقما قياسيا بتسجيله 33 هدفًا في جميع المسابقات، ما جعله أكثر لاعب وسط برتغالي تسجيلًا للأهداف وأكثر لاعب وسط في أوروبا يسجل أهدافاً في موسم واحد. أثار أداء فرنانديز اهتمام العديد من أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، ووقّع معه مانشستر يونايتد مقابل 55 مليون يورو (47 مليون جنيه إسترليني) في يناير 2020، ليصبح ثاني أعلى رسوم انتقال للاعب برتغالي يغادر من الدوري المحلي.
تمثيل المنتخبات العمرية
لعب فرنانديز لأول مرة مع البرتغال في نوفمبر 2017، بعد أن مثّل المنتخب في السابق تحت 19 سنة وتحت 20 سنة وتحت 21 سنة. كما مثّل البرتغال في دورة الالعاب الاولمبية الصيفية 2016. تم اختياره في تشكيلة البرتغال للمشاركة في كأس العالم 2018 ونهائيات دوري الأمم الأوروبية 2019.
حصل فرنانديز على جائزة أفضل لاعب في الدوري البرتغالي في 6 يوليو 2018. بعد أربعة أيام وقع عقدا جديدا مدته خمس سنوات مع شرط جزائي بقيمة 100 مليون يورو، بعد أن تراجع عن قراره الأصلي بمغادرة جوزيه ألفالادي بعد رحيل رئيس النادي برونو دي كارفاليو، وحصل على تحسين في راتبه.
سجل فرنانديز هدفه الرسمي رقم 23 في موسم 2018 – 2019 خلال الفوز 3–1 على أرضه ضد بورتيمونينسي في 3 مارس 2019، من خلال ركلة جزاء متأخرة، متجاوزا الرقم القياسي المسجل باسم أنتونيو أوليفيرا في عدد تسجيل الأهداف من قبل لاعب وسط في موسم واحد، الذي تم فعلها في موسم 1981 – 1982. في 5 مايو، سجل هاتريك في مباراة الفوز خارج أرضه بنتيجة 8–1 على بيلينينسيس.
تمثيل مانشستر يونايتد
عام 2020، توصل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي إلى اتفاق مع سبورتينغ لشبونة بخصوص انتقال فرنانديز مقابل رسوم تصل قيمتها إلى 68 مليون جنيه إسترليني .
شارك لأول مرة في 1 فبراير، حيث لعب 90 دقيقة كاملة في مباراة التعادل السلبي على أرضه أمام وولفرهامبتون واندررز. في فوز مانشستر يونايتد 2–0 خارج أرضه على تشيلسي في 17 فبراير، صنع الهدف الثاني لهاري ماغواير. دخل فرنانديز كبديل متأخر لمانشستر يونايتد ضد كلوب بروج في مباراة التعادل 1–1 في أول مشاركة أوروبية له مع النادي. سجل هدفه الأول مع مانشستر يونايتد ضد واتفورد في 23 فبراير، حيث سجل من ركلة جزاء في مباراة الفوز 3–0 على ملعب أولد ترافورد، وهي المباراة التي صنع فيها أيضا الهدف الثالث الذي سجله مايسون غرينوود.
في 26 سبتمبر 2020، سجل فرنانديز هدفا ضد برايتون أند هوف ألبيون في الدقيقة 100 محققا الفوز 3–2 على ملعب فالمر؛ في 7 أكتوبر 2020، سجل فرنانديز ثنائية وصنع آخر ضد إيفرتون ليحقق الفوز خارج الأرض بنتيجة 1–3.