للمرة الخامسة.. النفط بطلاً للدوري السلوي

155

أحمد الساعدي/

توِّج نادي النفط بلقب الدوري الممتاز لكرة السلة، للمرة الخامسة على التوالي، بعد عروض قوية قدمها في جميع المباريات، كان ختامها مسكاً عندما تغلب في مباراته الأخيرة على فريق الشرطة بنتيجة 89 مقابل 77 نقطة، في مباراة قدم فيها الفريقان عرضاً رائعاً أطربا به الجمهور الغفير الحاضر الذي امتلأت به مدرجات قاعة الشعب المغلقة للألعاب الرياضية.
افتتاح المعرض الفوتوغرافي
قبل انطلاق المباراة الختامية جرت مراسم افتتاح المعرض الفوتوغرافي الذي أقامه المصور قحطان سليم، شمل الفترة منذ انطلاقة الدوري السلوي ولغاية المباراة الختامية. وقد اختزلت عدسته منافسات الدوري من خلال 250 صورة وثقت الأحداث السلوية الأبرز لهذا الموسم، في لقطات فنية بكل حرفية وصورها قحطان. افتتح المعرض وزير النفط إحسان عبد الجبار بصحبة وزير الشباب والرياضة الكابتن عدنان درجال، ورعد حمودي رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية، ونائبه الاول إياد نجف ومجموعة من الشخصيات الرياضية العراقية.
‏نجاح للمرة الخامسة على التوالي
عن الفوز الكبير الذي حققه فريق نادي النفط تحدث أمين سر نادي النفط مشتاق كاظم قائلاً: “لايخفى على الوسط الرياضي أن سلة النفط كانت، ومازالت، في تألق وإبداع دائمين من خلال الفنون الرائعة التي يقدمها اللاعبون في المباريات.” وأضاف أن “الجهود الكبيرة التي تبذلها إدارة النفط من دعم لهذا الفريق أعطت ثمارها، ولاسيما أن الفريق يضم مجموعة مميزة من اللاعبين الشباب الذين قدموا مستويات رائعة في غالبية المباريات، بل إن الكادر التدريبي، الذي يقوده الخبير خالد يحيى، استطاع ان يهيئ ويشكل فريقاً شبابياً مميزاً قادراً على تحقيق الانتصار في المباريات، فقد اعتمد المدرب على الطاقات الشبابية التي قالت كلمتها في أقوى المباريات التي لعبها الفريق.””تمكنت السلة النفطية من الفوز بلقب الدوري العراقي الممتاز لكرة السلة للسنة الخامسة على التوالي. وهذا إنجاز كبير يحسب لنادي النفط،
تخطيط تدريبي سليم
إلى ذلك، أعرب لاعب النفط الشاب إيهاب حسن، الذي نال جائزة أفضل لاعب في المباراة الختامية أمام الشرطة، عن فرحته بفوز فريقه بدرع الدوري العراقي لكرة السلة، وقال: “إنها فرحة كبيرة ونحن نتوج بالمركز الأول، وللمرة الخامسة على التوالي، في أقوى دوري سلوي عراقي، لقد بذلنا جهداً كبيراً من أجل النجاح الذي تحقق بالتخطيط السليم للكادر التدريبي الذي يقوده المدرب المبدع خالد يحيى، والدعم المميز من إدارة النادي التي وقفت مع الفريق طيلة المرحلة الماضية، من حيث توفير المستلزمات كافة التي أسهمت في نجاح مهمة الفريق، كما أن مؤازرة الجماهير المحبة للفريق كانت لها نكهة خاصة من حيث التشجيع الرائع الذي أعطى اللاعبين قوة مضافة في جميع المباريات.”
دوري مميز وقوي جداً
أما اللاعب النفطي المميز علي مؤيد فقال: قدمنا خلال المباراة الأخيرة أمام الشرطة مستوى فوق الرائع، كانت ثماره الحصول على لقب الدور، فالانتصار الذي تحقق لم يأت من فراغ، وإنما جاء نتيجة الجهود التي بذلت للفريق من قبل الإدارة العليا لنادي النفط، التي وفرت جميع المستلزمات من أجل نجاح الفريق في الدوري السلوي، كما أن للكادر التدريبي الذي يقوده المبدع الكابتن خالد يحيى دوراً كبيراً في تحقيق الإنجاز للسلة النفطية. الحقيقة، فإن دوري السلة الممتاز شاركت فيه أندية عريقة قوية في اللعبة، كما أن لدى الأندية لاعبين عراقيين شباب مميزين ولاعبين محترفين أصحاب خبرة، فالدوري كان قوياً جداً بمشاركة هذه النخبة الرائعة من اللاعبين، ومما زاد في قوة الدوري السلوي، الجماهير الغفيرة التي كانت تحضر المباريات وتساند فرقها”. وزاد على مؤيد أن الفريق النفطي سيبقى في المراكز الأولى دائماً لما يضمه من مجموعة متجانسة من إدارة الى كادر تدريبي ولاعبين.
النفط أولاً
وأشاد الصحفي الرياضي نعيم حاجم بالفوز الذي حققه نادي النفط قائلاً: “منذ سنوات طوال وأنا أتابع فريق نادي النفط ، إنه يقدم سمفونيات سلوية رائعة على أديم أرض القاعة، لقد تخرج في النادي العديد من اللاعبين الشباب المميزين، وزجّ بهم في المنتخبات الوطنية والأندية الأخرى، ولم يقتصر النفط على تخريج المواهب الكروية فقط، وإنما تخصص أيضا في السلة والألعاب الأخرى، ففي الموسم الحالي لعب فريق السلة بتشكيلة شبابية رائعة، قدم مبدعوها عروضاً لافته للنظر، إذ استطاعوا أن يحققوا الانتصارات على أقوى الفرق، لاننكر أن السلة العراقية مرت خلال السنوات الماضية بانتكاسات كثيرة على الصعيد الخارجي، لكن أعتقد، بل أتوقع، أن ترتقي سلتنا سلم الانتصارات اذا اعتمدنا على العناصر الشبابية التي قدمت عروضاً رائعة في الدوري السلوي العراقي، اتمنى أن تاخذ هذه المواهب فرصتها الحقيقية في المنتخبات الوطنية العراقية من أجل عودة الانتصارات للعراق في البطولات الخارجية.”