مازن فياض: أطمح إلى الاحتراف في الأندية العالمية

343

 أميرة محسن /

لاعب موهوب استطاع أن يثبت حضوره في دوري الكرة العراقي مع الأندية التي مثّلها. لعب مع ناديي النفط وكربلاء، وشارك زملاءه النجوم بتأهل العراق الى ربع نهائي كأس آسيا تحت سن 20 سنة.

سطع نجم لاعب نادي النفط مازن فياض بسرعة من خلال أدائه المميز مع النفطيين الموسم المنصرم، ونتيجة للموهبة التي امتلكها تمت دعوته من قبل المدرب عبد الغني شهد لتمثيل الأولمبي في الاستحقاقات القارّية
ثم وجه له مدرب المنتخب الوطني باسم قاسم الدعوة للّعب في صفوف المنتخب الوطني العراقي.

عن مشواره الكروي ودعوته للمنتخب العراقي وأمور أخرى، حدثنا مازن فياض في هذا الحوار مع “مجلة الشبكة العراقية”:

* بداية المشوار؟

– بدأت مشواري الرياضي مع نادي الناصرية ثم مثَّلت أندية الاتفاق والديوانية وبعدها كربلاء قبل أن يستقر بي الحال مع نادي النفط تحت إشراف المدرب القدير الكابتن حسن أحمد الذي أكنّ له الاحترام والتقدير.

*هل قُدمت لك عروض قبل التوقيع لنادي النفط؟

– كثير من الأندية الجماهيرية قدمت لي عروضاً، لكني اخترت نادي النفط كي يكون إبداعي فيه ولأكون أساسياً، والحمد لله بشهادة المتابعين قد وُفقت في الاختيار.

*كيف رأيت مستويات فرق الدوري؟

– أعتقد أن الدوري العراقي كان في الموسم الماضي صعباً للغاية، إذ كان من الصعوبة جداً أن تتكهن بأية نتيجة كانت وذلك لتقارب المستويات بصورة جيدة ، ناهيك عن الاستقطابات الممتازة للاعبين المحترفين الذين أعطوا قوة اضافية للفرق وللدوري بنحو عام .

*هل وفرت إدارة نادي النفط كل ما يحتاجه الفريق؟

_ نحن من الأندية القليلة التي لا تمتلك محترفين، لكن هذا لا يعني أن المحترف أفضل من اللاعب المحلي، حيث استطاعت إدارة النادي أن توظف كل ما تستطيع لنا، وقد كنا خلال الموسم الماضي وقبل خوض أية مباراة نعدها نهائية لكي نحصل على ثلاث نقاط، إضافه الى أن النادي عبارة عن عائله واحدة، وكان الفريق في الموسم المنصرم قريباً جداً من الفوز بدرع الدوري لولا الحظ الذي لم يحالفنا في بعض المباريات التي فقدنا فيها نقاطاً سهلة كانت بمتناول اليد.

* شعورك بدعوة اللعب للمنتخب الأولمبي والوطني؟

ـ أي لاعب يتمنى أن يمثل منتخب بلاده، هو شعور لا يوصف. نعم، تحقق الحلم ومثلت العراق وكان ذلك بالنسبة لي كالحلم ونجحنا أنا وزملائي اللاعبين مع الأولمبي.

*من اكتشفك؟

– بصراحة وبدون ذكر أسماء، مدربون كثر من اكتشفوا مازن وأعطوني الثقة واللعب داخل الملعب، في الفرق الشعبية في الناصرية كان المدرب هادي عيسى هو صاحب الفضل الكبير في بداية مسيرتي الكروية .

*نادٍ تتمنى أن تمثله؟

_أمنيتي كانت أن أكون مع النوارس والتوقيع معهم في بداية الموسم قبل أن اوقع لنادي النفط لكن لم تنجح الصفقة وحالياً مرتبط مع نادي النفط لموسمين وأتمنى أن أحقق ما تتمنى الإدارة ومحبو النادي.

*أسرع هدف حققته؟

_ كان على النادي العريق الطلبة وسوف يبقى في ذاكرتي وبصمة في الدوري وذلك في مباراة فريقي الطلبة والنفط ضمن منافسات الدوري الممتاز لكرة القدم حيث كان أسرع هدف في الدوري العراقي، حين سجلت في الدقيقة الأولى من المباراة ومع انطلاق صفارة حكم المباراة وعبر هجمة لفريقنا ليعد أسرع هدف في الدوري حتى الآن. وجاء الهدف عبر هجمة منسقة بتبادل الكرات بين اللاعبين حتى وصلت لي عندها سددت نحو المرمى لتعانق كرتي شباك الحارس الطلابي.

*أي فريق عالمي تشجع؟

-الريال الملكي

*رأيك بالمدرب عبدالغني شهد؟

_مدرب ذو شخصية قوية داخل الملعب وناجح مع المنتخب.

*مع من تكوّن ثنائياً في الملعب؟

_مع صديقي اللاعب أيمن حسين لأننا نعرف أسلوب كل منا ولعبنا موسمين كذلك في الأولمبي والوطني فأيمن أعرف لعبة ويعرف لعبي .

*من الأفضل المدرب المحلي أم الأجنبي ؟

_كل مدرب له تكتيك وفكر كروي خاص، انا مع المدرب المحلي لأنه الأقرب إلى الدوري واللاعبين.

*هل ستكون مع المنتخب في بطولة الخليج ؟

_القائمة غير معلنة حالياً.

*رأيك بالاحتراف ؟

_أكيد يطور إمكانيات اللاعب وأنا أطمح للاحتراف في الدوريات العالمية.

*وهل أتتك عروض؟

_نعم من أندية إيرانية ونادٍ كويتي . لكنها دون الطموح وأنا أطمح للتطور وتمثيل المنتخبات الوطنية العراقية بأحسن مايمكن .

*مازن بعيداً عن الرياضة ؟

_إنسان بسيط جداً مع أصدقائي، أحب السباحة .

*ماذا تعني لك كرة القدم ؟

_لم أتصور نفسي غير لاعب كرة قدم لأنه حلمي منذ الصغر .

*وكلمتك الأخيرة؟

-شكرا للجماهير الرياضية التي تساندني، شكراً لكل من منحني الثقة، وشكراً لك ولمجلتكم الرائعة.