الدراما العراقية تنفض غبارها

554

أحمد سميسم – تصوير:صباح الربيعي /

أقامت شبكة الإعلام العراقي حفلاً كبيراً تحت شعار (الدراما حياة) بمناسبة إطلاق أعمال الموسم الأول لصندوق دعم الدراما، فضلاً عن تكريم الفنانين المشاركين في موسم رمضان في قناة العراقية، حضرته نخبة من الفنانين العراقيين والأكاديميين والإعلاميين ومن المهتمين بالشأن الفني والجهات الراعية للمبادرة وهي رابطة المصارف العراقية وشركات الهاتف النقال والقطاعات المنتجة والعاملة في العراق.
فبعد مخاضات عسيرة وجهود مضنية دامت عاماً ونصف العام تضافرت الجهود والخطط لإنقاذ الدراما العراقية من خلال مبادرة وطنية أطلقها رئيس شبكة الإعلام العراقي مجاهد أبو الهيل وعدد من اعضاء هيئة الأمناء في الشبكة في تشرين الأول عام 2016 لدعم الدراما العراقية، بعد حصول موافقة رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي على تبنيها بالأمر الديواني (226) في 12/6/2017، لتترجم هذه المبادرة اليوم على أرض الواقع بعد ان بدأنا نقترب من حافة الحلم والأمنيات والآمال التي ترنو إليها عيون الفنانين بعد أربع سنوات عجاف من توقف عجلة الدراما، إلا ما قدم من الأعمال القليلة وبجهود شخصية من إدارة شبكة الإعلام العراقي، حيث تم توقيع ثلاثة عقود لثلاثة اعمال تلفزيونية عن المسلسلات الدرامية الثلاثة، المسلسل الأول كوميدي بعنوان “عائلة خارج التغطية” تأليف قحطان زغير ومن إخراج جمال عبد جاسم، والثاني اجتماعي “يسكن قلبي” من تأليف باسل شبيب وإخراج أكرم كامل، والثالث وطني “جفن الردى” من تأليف ناصر طه، ستختار اللجنة مخرجاً عربياً له في وقت لاحق.
دعم المبادرة
وقال رئيس لجنة دعم الدراما رئيس شبكة الإعلام العراقي مجاهد أبو الهيل في كلمة له ألقاها في الحفل: “بتاريخ 16/12/2016 استفقتُ من حلم جميل لأروي أمام نخبة من الزملاء والفنانين والمختصين بالشأن الفني لنتفق معاً على إطلاق مبادرة دعم الدراما العراقية في محاولة لإسعافها من الوعكة الاقتصادية التي أصابت العراق وميزانيته ما أثر على تمويل الدراما في شبكة الإعلام العراقي وأثر كذلك على وسائل الإعلام الأخرى وشركات الإنتاج الدرامي”، مؤكداً على أن “بين الواقع والحلم استطعنا قطع مسافة الثلاثة أعوام لنصل معكم الى هذه اللحظة، لحظة قطاف ثمار الدراما العراقية، لنعلن أمامكم اليوم وخلال هذا الحفل وبصوت عال أن اللجنة العليا لمبادرة دعم الدراما العراقية أقرّت بالإجماع إنتاج ثلاثة أعمال درامية جديدة مميزة للموسم الأول اسعفتنا بها ميزانية صندوق دعم الدراما مع مراعاة تنوع موضوعاتها واسماء الكتاب والمخرجين الذين أوكلت لهم مهمة اختيار الفنانين تحت إشراف ومتابعة اللجنة المختصة.”
وأشاد أبو الهيل بجميع الجهات التي شاركت في دعم مبادرة الصندوق وعلى رأسهم السيد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي الذي أطّر المبادرة وطنياً، موضحاً أن “رابطة المصارف العراقية الخاصة والبنك المركزي وزين وآسيا سيل أوفت بالتزاماتها، ما عدا شركة كورك، متمنين ان تفي بما وعدت، ونشكر كل من وقف مع المبادرة.. شركات وافراداً.”
صناعة الدراما
ودعا رئيس الشبكة الشركات المحلية والأجنبية العاملة في العراق الى المساهمة في الموسم الثاني بغية تحريك الفن للأمام، خصوصاً أن الشبكة أثبتت قدرتها على إيجاد حلول لصناعة دراما تقف مع قضايا الوطن والمواطن لأعوام متواصلة، إذ فتحت عدسات كاميراتها برغم المفخخات واقتحمت أوكار “داعش” على خطوط الصد، ولم تنكفئ على ذاتها يوم طالب أهلنا بالخدمات، متواجدة في ساحات التظاهر جسراً بين المواطن والحكومة من أجل وطن يتفاءل بالسلام والإعمار، من دون انحياز الى جهة ما سوى العراق.
من جهته، قال مدير الإنتاج الدرامي في شبكة الإعلام العراقي الفنان د. حيدر منعثر ان “شبكة الإعلام العراقي استطاعت قبل موسم رمضان الماضي وخلال وقت قياسي ان تحقق طموحات تضافرت فيها جهود جميع الزملاء في مديرية الدراما، اذ تحققت في غضون شهرين انجازات غير مسبوقة”، واضاف انه تم تقديم مسلسلين “سمايل ودراما نص كوم”، عمل فيهما 195 فناناً وفنانة في زمن قياسي، بمتابعة وتشجيع من رئيس الشبكة مجاهد ابو الهيل وعضو مجلس الأمناء د. هديل كامل، واتفقنا مع الكتّاب ليتحفونا بسهرات متنوعة تنفتح على الشركات والأسماء.”
الى جانب ذلك، أوضح الفنان كاظم القريشي في حديث خص به (الشبكة):
“إن هذا الكرنفال الدرامي الذي اعتبره الخطوة الأولى التي كنا ننتظرها بشغف لتكشف الستار أمام الدراما العراقية من جديد، بعد أن أشيع الكثير من الأقاويل حول مبادرة صندوق دعم الدراما والتشكيك بها، وها هي اليوم تضع النقاط على الحروف لتوقيع ثلاثة أعمال متنوعة كوميدية واجتماعية، وسياسية. اتمنى أن يعود ما تم رصده من أموال لهذه المبادرة أضعافاً في السنوات القادمة من خلال انتاج أعمال عراقية جديدة تسوّق بشكل صحيح لننافس بها عربياً.”
في ختام الحفل تم توقيع عقود الأعمال الدرامية الجديدة مع كتّاب النصوص، ثم وزعت الهدايا بين الفنانين المشاركين في مسلسلات رمضان الماضي (سمايل و نص كوم)، مع عدد من الفنانين وقطعت ثلاث كيكات باسم الأعمال الدرامية الجديدة.