صوفيا لورين أيقونة إيطاليا

25

استضافت لورين لافيرن مقدمة البرامج الشهيرة على إذاعة بي بي سي النجمة الايطالية الشهيرة صوفيا لورين وتحدثت معها عن مسيرتها الفنية وعن ثروتها التي تقدر بحوالي 75 مليون دولار وفقاً لموقع
CelebrityNetWorth.com الاميركي..
إنها ثروة هائلة تعادل حالياً حوالي 53.5 مليون جنيه إسترليني، وفضلاً عن أفلامها تشتهر صوفيا أيضاً بأناقتها وأسلوبها ولديها مجموعة مجوهرات تحسد عليها يُقال إنها تساوي ملايين.

العصر الذهبي
صوفيا لورين 86 عاماً ممثلة إيطالية اشتهرت بأدوارها في أفلام هوليوود الكلاسيكية، عملت مع بعض أعظم ممثلي العصر الذهبي بما في ذلك كلارك غيبل وكاري غرانت، وكانت أول امرأة تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن فيلم بلغة أجنبية وفازت بأعلى جائزة فيلم في إيطاليا ست مرات.
تشتهر صوفيا بكونها واحدة من أعظم الممثلات في هوليوود وقد سماها المعهد الأمريكي للفيلم من بين أعظم 21 نجمة في سينما هوليوود الكلاسيكية.
ولدت صوفيا عام 1934 في العاصمة الإيطالية روما باسم صوفيا فيلاني سكولون وكبرت وعاشت مع والدتها وأختها في منزل جدتها فيPozzuoli ، بالقرب من نابولي، وفي سن الخامسة عشرة دخلت صوفيا مسابقة ملكة جمال إيطاليا واختيرت في آخر ثلاث متسابقات في النهائيات وفازت بلقب “Miss Elegance 1950”.
ظهرت صوفيا لورين أول مرة على الشاشة عندما كانت تبلغ من العمر 16 عاماً في فيلم (الوضع الراهن) للمخرج الأمريكي ميرفين ليروي عام 1951 وبعد ذلك حصلت على أدوار ثانوية في كثير من الأفلام الإيطالية بمساعدة المنتج السينمائي الإيطالي كارلو بونتي الذي التقته عندما كان عمرها 16 عاماً وهو في السابعة والثلاثين وأصبح فيما بعد زوجها عام 1966 حتى وفاته عام 2007.
كان كارلو هو الشخص الذي غيّر صورة صوفيا للعامة وغير اسم عائلتها إلى لورين.

أدوار متنوعة
أول دور بطولة لها كان في الفيلم الإيطالي (عايدة) عام 1953 وواصلت لاحقاً لعب أدوار رئيسية في فيلم (ليلتان مع كليوباترا) وفيلم (ذهب نابولي) الذي أخرجه فيتوريو دي سيكا عام 1954 وغالباً ما يُنظر إليه على أنه دورها المتميز، وفيلم (المركب) أحد أشهر أفلام الكوميديا الرومانسية الاميركية مع النجم غاري غرانت في عام 1958 فضلاً عن فيلم (امرأتان) من إخراج فيتوريو دي سيكا الذي حصل على جائزة أفضل أداء في مهرجان كان السينمائي وجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة.
كانت صوفيا واحدة من أشهر الممثلات في هوليوود طوال عقد الستينيات، وتصدرت عناوين الصحف عام 1964 عندما تلقت مليون دولار لتظهر في فيلم (سقوط الامبراطورية الرومانية) إلى جانب الك جينيس وكريستوفر بلامر.
من بين أفلامها الأخرى الشهيرة (فيلم بدأت في نابولي) مع النجم كلارك غيبل و(الرحلة) مع ريتشارد بيرتون وفيلم (أرابيسك) مع غريغوري بيك.
حصلت صوفيا على جائزة الأوسكار الفخرية لإسهاماتها في السينما العالمية في عام 1991 وجائزة الغولدن غلوب الفخرية في عام 1995.
واصلت التمثيل منذ العصر الذهبي لهوليوود إذ ظهرت في فيلم (تسعة) للمخرج روب مارشال عام 2009، جنباً إلى جنب مع دانيال دي لويس، ومؤخراً لعبت دور البطولة في فيلم الدراما الإيطالية (الحياة المقبلة) الذي عُرض علىNetflix في تشرين الثاني من العام الماضي.

عن ديلي اكسبريس