فرقة آبا ABBA.. الرباعي الأيقوني وعودة من جديد بتقنية حديثة

475

ترجمة: ثريا جواد /

بعد انقطاع دام لسنوات طوال تعود فرقة آبا ABBA السويدية التي نالت شهرة واسعة خلال فترتي السبعينات والثمانيات للظهور مرة أخرى بأغنيتين جديدتين كتبتها الفرقة إحداهما بعنوان (ما زلت أؤمن بك) I still faith in you خلال العام 2019 في الصيف المقبل في مشروع ترفيهي رقمي جديد.
واستبعد المتحدث باسم المجموعة بشكل قاطع إمكانية إعادة توحيد الأربعة على المسرح مرة أخرى – على الرغم من أن (جولة الآفات الرقمية) مازالت في طور الإعداد.
تقنية جديدة
جولة لمّ الشمل لفرقة الروك (آبا (ABBA في كل أنحاء العالم ستكون من خلال العربات الهولوغرامية الافتراضية Abba Abbatar حيث سيظهر الرباعي السويدي الشهير كمجاملة افتراضية له منذ جولة الفرقة الاولى في العام 1979 في كل من أوروبا وكندا والولايات المتحدة الأميركية ولكن بطريقة فيزيائية جديدة لم يسبق لها أن ظهرت من قبل وذلك من خلال الصور المجسمة. وسيظهر الفريق كإصدارات ثلاثية الأبعاد لمدة ساعتين وسيبدو أعضاء الفرقة أصغر سنّاً في ذروة شهرتهم كما كانوا في فترة السبعينات والثمانينات وذلك بفضل معدات التصوير الخاصة بالتكنولوجيا العالية، وسيتم بث العرض في المملكة المتحدة مع جولة حول العالم يتم التخطيط لها في عام 2019 أو 2020.
المضي قدماً
نشرت فرقة آبا ABBA بياناً على موقعهم على الإنترنت: أن قرار المضي قدماً في مشروع جولة جديدة جعلنا نشعر جميعاً وبعد مرور أكثر من 35 عاماً منذ انفصالنا تقريباً في العام 1983، قد يكون من الممتع مشاركتنا مرة أخرى والدخول الى استوديوهات التسجيل معا.. هكذا فعلنا وكأن الأمر كما لو كان الوقت قد توقف ولم تكن سوى عطلة قصيرة وتجربة ممتعة للغاية.
وقال عضو الفرقة بيورن اولفايوس (72 عاماً) إن الفرقة لن تؤدي مباشرة معاً بشكل شخصي في جولة الصور المجسمة، لقد صورونا من جميع الزوايا الممكنة وجعلونا نجهد أمام الكاميرات ورسموا النقاط على وجوهنا وقاسوا رؤوسنا وعلى ما يبدو فإن شكل الجمجمة لا يتغير رغم التقدم بالسن وذكر أيضا أنه سعيد جداً أن نجتمع مع كل من (أجنيتا آسي) و (آني فريد لينجستاد) مطربتي الفرقة في أغنية جديدة فيها الإثارة رغم أنها حزينة تثير الشجون.
شهرة واسعة
انتشرت فرقة آبا وحققت شهرة عالمية واسعة في أوائل السبعينات إثر مشاركتها في مسابقة الأغاني الأوروبية Eurovision في عام 1974 وفازت حينها أغنيتهم (واترلو) Waterloo التي أوصلتهم الى المرتبة الاولى وحققوا نجاحات منقطعة النظير في كافة أنحاء العالم حتى انقسامهم في العام 1983. ومن المقرر أن تقوم المجموعة أيضاً بإصدار برنامج تلفزيوني خاص بعنوان (شكراً لك على الموسيقى).
وأضاف بيورن: سوف تسمع أصوات آبا تخرج من الأفواه ولن تتمكن من رؤية أنهم ليسوا بشراً، سيكون ذلك مخيفاً بالطبع ولكن أنا أؤكد لكم أن المتعة الرائعة ستكون حاضرة وهذا ما لم يفعله أحد من قبل.
عن الاندبندنت