فنانون يوجهون رسائل توعية للجمهور

456

#خليك_بالبيت 

أحمد سميسم /

أطلق عدد من الفنانين العراقيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاك (#خليك_بالبيت) داعين المواطنين إلى البقاء في منازلهم لتجنب خطر جائحة فيروس كورونا. والتزاماً بتعليمات خلية الأزمة التي أكدت ذلك مراراً، وانطلاقاً من رسالة الفن السامية والعمل بمبدأ الإنسانية والشعور بمعاناة الآخرين، أطلق عدد من الفنانين مبادرة (التكافل الاجتماعي) التي من شأنها توفير المتطلبات الغذائية وتوزيع الحصص من السلّات الغذائية على الأسر العراقية ذات الدخل المحدود في مختلف مناطق بغداد لإعانتها على مواجهة الظروف الاستثنائية وقرار حظر التجوال الذي طال أمده.
“مجلة الشبكة العراقية” استطلعت آراء عدد من الفنانين العراقيين للتعرف على مساهماتهم الإنسانية وإرشادهم للمواطنين ووجهات نظرهم الشخصية في ظل أزمة تفشي فيروس كورونا.

وعي صحي
الفنان القدير حسين نعمة عبَّر عن رأيه قائلاً: أحبتي العراقيين.. كثير من أعدائنا يتهموننا بالتخلف اجتماعياً وثقافياً، ولا سيما حين يتعلق الأمر بفايروس كورونا، ولكي نثبت للأعداء عكس هذا الظن، وأن الشعب العراقي هو مجتمع مدني مثقف يمتلك وعياً صحياً وسياسياً وأخلاقياً، لذا يجب إثبات صحة ما وثقتهُ من الوصف لهذا الشعب الطيب الشجاع، إذ أن بعض الناس لا يكترثون لخطورة فيروس كورونا ولا يلتزمون بتطبيق قرار الحجر الصحي في بقاء جميع العائلات العراقية داخل منازلهم للحفاظ على سلامة شعبنا الطيب ولكي نحميه من الوصول إلى كارثة الدمار إذا ما تقاعسنا عن تحمل البقاء بكل صبرٍ وتحدٍ لمن يقولون إن الشعب العراقي متخلف ولا يعي خطورة هذا المرض المُدمر، فأغيظوهم بصبركم وبتحديكم في البقاء مع عائلاتكم في بيوتكم، وصدقوني أن هنالك من يسر ويفرح في أذاكم بل ويتمنون رحيلكم، ولكنهم (يمكرون ويمكر الله والله خيرُ الماكرين).
من جهته، قال الفنان جلال كامل: انطلاقاً من حرصنا والعمل بمبدأ الإنسانية والشعور بمعاناة الآخرين في ظل أزمة جائحة كورونا، شاركت عدداً من الفنانين العراقيين والشخصيات البارزة في المجتمع بإطلاق مبادرة (التكافل الاجتماعي) التي من شأنها مواجهة ما خلّفه فيروس كورونا من أضرار لوجستية على أغلب الأسر العراقية، ولاسيما أصحاب الدخل المحدود، لذا فإن هذه المبادرة جاءت لمساعدة الناس الذين تضرروا من هذه الأزمة، وسنعمل على إيصال المساعدات بكل شفافية ومسؤولية كبيرة إلى مستحقيها، وكل يعمل حسب موقعه وإمكانياته من أعضاء المبادرة. أدعو الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا في مبادرتنا هذه وأن نكون عند حسن ظن مجتمعنا كفنانين نقدم الخير ونقف إلى جانب شعبنا في الأزمات، لأن الفنان ليس بعيداً عن معاناة أبناء شعبه، نسأل الله أن يمنَّ على شعبنا بالسلامة والصحة والتوفيق والالتزام بالتعليمات الصحية اللازمة.

وسائل فعالة
كما دعا الفنان ميمون الخالدي أبناء شعبنا إلى أن يلتزموا ويتعاونوا مع الجهات المختصة في تنفيذ حظر التجوال وإجراءات السلامة العامة، ويؤكد قائلاً: التزامنا بمكوثنا في منازلنا ما هو إلا وسيلة فعالة للقضاء على فيروس كورونا قبل أن يفتك بنا، لا سمح الله. داعياً المواطنين إلى أن يشغلوا أنفسهم بطقوس تخفف وطأة الملل كالقراءة والكتابة ومزاولة بعض المواهب وقضاء بعض الأعمال المنزلية المؤجلة.
من جانبه، شدّد الفنان حاتم العراقي على ضرورة التزام المواطنين بتوجيهات الجهات ذات العلاقة بتنفيذ إجراءات حظر التجوال وعدم الاستهانة بها، كونها إجراءات وقائية لحمايتنا من خطر فيروس كورونا الذي عمَّ العالم أجمع، متمنياً أن يجد المختصون لقاحاً لعلاج فيروس كورونا لتقليل الخسائر البشرية التي وصلت إلى حاجز المليون حالة في مختلف بقاع العالم، أتمنى السلامة للجميع بإذن الله.

وأشار الفنان محمد هاشم إلى أن الظروف التي نمر بها صعبة جداً، لذا يتطلب الأمر أن نقف وقفة رجال وأن نشعر بالآخرين من الناس الفقراء الذين انقطع قوتهم اليومي، المتضررين من الظروف الطارئة التي يمر بها البلد كحظر التجوال، لذا تكفلتُ بخمسين أسرة فقيرة من مختلف مناطق بغداد ووزعنا السلّات الغذائية بينهم، وهي ممكن أن تكفي لسد رمق هذه الأسر الفقيرة أثناء فترة الحظر المؤقتة، لله الحمد استطعنا أن نشارك ولو بجزء بسيط لمواجهة هذه الأزمة، وكما يقال فإن معادن الرجال تبرز في الأزمات، اللهم احفظ بلدنا من كل سوء، وإن شاء الله نعبر هذه المرحلة بأقل الخسائر.

النسخة الألكترونية من العدد 357

“أون لآين -2-”