الالتزام لا بدَّ منه

159

#خليك_بالبيت

تصوير:حسين طالب/

فرضت لجنة الصحة والسلامة الوطنية مطلع هذا الشهر حظراً للتجوال الشامل ولمدة أسبوع كامل، أغلقت فيه القوات الأمنية عدداً من الطرق والجسور الرئيسة وعدداً من الأحياء في العديد من المحافظات للحدّ من حركة المواطنين والتقليل من خطر انتشار جائحة كورونا.
وقطعت القوات الأمنية عدداً من جسور بغداد وكذلك الطريق الرئيس المؤدي من منطقتي الكاظمية والأعظمية إلى حي الإسكان، كما أغلقت مدخل منطقة سبع أبكار، ومداخل أحياء العامرية والخضراء والعامل والسيدية والحرية.
وشملت تلك الإجراءات غلق المنطقة الخضراء من الطريق المؤدي إليها من جهة متنزه الزوراء، وغلق مدخل حي الطوبجي وتقاطع الموال، فضلاً عن منطقة الشعب وحي أور والعشرات من الشوارع الفرعية ضمن أحياء العاصمة.
وفي بعض الشوارع الرئيسة التي أغلقت جزئيا تكدّس عددٌ كبيرٌ من المركبات فيها، من بينها طريق العلاوي، حيث سُمِحَ بمرور المشمولين بالاستثناء من الحظر من القوات الأمنية والكوادر الصحية والإعلاميين وموظفي المصارف وأمانة بغداد ووزارة الموارد المائية.
القوات الأمنية بدورها قامت بتنفيذ قرارات لجنة الصحة والسلامة الوطنية رغم أجواء الصيف الحارة التي ألقت بظلالها على المفارز المنتشرة على طول الطرق الرئيسة والأحياء الفرعية.

 

النسخة الألكترونية من العدد 360

“أون لآين -3-”