الطيور لا تلتزم بالحظر

75

كتابة :يوسف المحمداوي – تصوير : حسين طالب /

العراق… الدولة الوحيدة من بين دول العالم التي أدمنت لوعة الحظر وعاشرت ساعاته قبل أن يفرضه علينا فايروس كورونا القاتل، لكوننا تعودنا لوعته بعد التغيير لساعات طويلة فحرمنا لسنين عجاف من ليل بغداد بفضل جرذان الكهوف من أمراء الإرهاب بمختلف مسميات عصاباتهم من القاعدة إلى داعش وما بينهما من الوحوش، عدسة مجلة شبكة الإعلام العراقي طافت شوارع العاصمة في نهارات الجمعة والسبت والأحد المفروض فيها الحظر الكلي، وبليل بقية أيام الأسبوع التي يفرض فيها الحظر الجزئي، وما رأيناه في النهار أن الطيور وحدها التي لا تلتزم بهذا القاطع لرزق العمال والكسبة والسور الحامي لحياتهم من سهام هذا المرض المتوحش، أما العجلات والمارة قد افتقدتها الشوارع والأرصفة، لكن هذا الحظر وجد نفسه مهملا ومركونا في زاوية النسيان في استقبال الحبر الأعظم بابا الفاتيكان وزيارة الإمام الكاظم (ع) لتفتقد الطيور حريتها بالتواجد على الأرصفة خشية منا نحن البشر.