تجوال في دول ومدن من عادات وأطعمة رمضان في العالم

476

باسم عبد الحميد حمودي/

رمضان هو الشهر التاسع من شهور السنة الهجرية, وقد اعلن الرسول الكريم الصيام في رمضان في السنة الهجرية الثانية, وحدده منذ وقت السحور الى غياب الشمس عند الغروب, وكان فرض الصوم على المسلمين تدريبا لهم على تحمل الجوع والعطش وصعابهما والتقرب لأله الاكوان بمزيد من التذلل وطلب الاستغفار والعبادة الصالحة.

دعاء النبي

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم, إذا أفطر وقت الافطار يقول (ذهب الظمأ, وأبتلت العروق, وثبت الأجر ان شاء الله) وكان من سننه ان يفطر قبل صلاة المغرب, وكان أفطاره على تمرات وحسوة ماء.. أن صادف في داره تمرا, وإلا فحسوة الماء تكفي.

انتشار الاسلام وتداخل الأوقات

كان فرض التوقيت الخاص بالصيام والافطار عند اعلان الصيام واجبا دينيا في رمضان يرتبط بمساحة الجزيرة العربية وما جاورها من الاراضي التي وصلها الاسلام, وبمضي الزمان وأنتشار الفتوحات ووصول المسلمين الى أفريقيا وأوروبا, فرضت توقيتات جديدة تتعلق بموعد افطار كل منطقة, وارتبط ذلك بتمام اعلان لحظة الامساك قبيل أذان الفجر, واعلان قيام المغرب في كل أرض. زاد من تباعد الاوقات قيام مجاميع من المسلمين بالهجرة الطوعية الى بلاد لم تصلها رايات الاسلام في أوروبا, استراليا والامريكتين, فنشأت جاليات مسلمة في كل مكان بحيث صار (الاسلام) هو الدين الثاني في بريطانيا وفرنساعلى سبيل المثال.

دخل الاسلام اراضي القطبين الشمالي والجنوبي عبر الجاليات التي وصلت, وصار الموعد بين الصيام عند الامساك والافطار عند المغرب طويلا وشاقا, ففي السويد يقارب وقت الصيام (21) ساعة وفي بريطانيا ما يقارب العشرين ساعة

هامر فست

في مدينة هامر فست النرويجية والتي تقع في أقصى الارض, يبلغ عدد سكان المدينة 7000 نسمة منهم 250 مسلما ومسلمة يتعايشون تماما مع السكان, لكن مشكلة هؤلاء أن وقت أفطارهم لا يتجاوز(28) دقيقة يوم (20) حزيران حيث يقع فيها أطول ليل يمتد 23 ساعة و32 دقيقة, وبذلك فانهم يعانون كثيرا من قصر مدة الافطار.

الحل ..في أوسلو

عمد شيخ مسجد العاصمة النرويجية (اوسلو) الى الافتاء بأتباع هولاء منهج العاصمة في الامساك والافطار حيث يبلغ (18) ساعة وهو وقت مناسب حتى لاهل المشرق, لكن البعض من المفتين يتبع التعليمات التي لاتسمح لهم بذلك, لكن مجلس مسلمي أوروبا يحاول أيجاد حل (مناسب) لساعات الصيام الطويلة.
من عادات رمضان

لكل شعب تقاليده الخاصة في الصيام والاسحار والامساك, لكنهم قد يختلفون في التفاصيل

سحر ليك ..في أزبكستان

السحر ليك الازبكية في رمضان هي مائدة الافطار في البيوتو ويتصدر الحساء المكون من اللحم والجزر والخضراوات المائدة ثم طبق (المانطوي) وحلوى (النيشالا) البيضاء

الطوراشيا ..في البوسنة

يفطر البوسنيون, على التمر أقتداء بالنبي, ويتكون افطارهم من اللحوم والفواكه المجففة والخضراوات, وتحضر النسوة (طوراشيا) وهي المخللات الخاصة بالمائدة الرمضانية, ويتناولون شوربة خاصة تسمى (الباك) تتكون من اللحم والرز والحمص وصفار البيض

حلوى الكولاك ولحم الرادنج في ماليزيا

المطبخ الماليزي الرمضاني يتكون من الارز والسمك, وكذلك طبخة (الرادنج) وهي لحم بارد متبل بالبهارات, وحلوى (الكولاك) لديهم تتألف من الموز المطبوخ بالسكر وجوز الهند وقليل من الملح والفواكه الطازجة.

عصير الجوز والرمان في أيران

مطبخ رمضان في ايران متنوع المواد لكنهم يفطرون على التمر واللبن, وغالبا ما يفطر الرجال في المساجد لأن معظم البيوت المجاورة ترسل للمسجد المجاور طبقا على الاقل, أما النساء والاطفال فيتناولون البرياني والعيش صدري والحلويات مثل الزلابية والكاستر أضافة الى عصائر الجوز والرمان.
المديد ..في ساحل العاج

المديد هو الطبق الرمضاني الرئيس في ساحل العاج, وهو القمح بلغتهم ويفطرون على الارز والسكر, فيما يكون عصير المانجو شرابهم في الافطار والاسحار.

الكباب ..في تركيا

المائدة الرمضانية في تركيا متنوعة يتصدرها الكباب والكبة تسبقهما الشوربة, ويقدم الرز كذلك, أما الحلويات فمتنوعة مثل حلاوة الجزر مع العصائر المتنوعة.

في الدول العربية

لاتكاد تختلف أطباق وعادات الافطار والامساك في الدول العربية عن سواها، الا في بعض التفاصيل, لكنهم جميعا يفطرون على التمر واللبن ثم يتناولون الطبق الرئيس والحلويات.

جعل الله صيام الجميع مقبولا وأسكن لديهم الراحة والأمان