تجوال في فولكلور الديك

86

#خليك_بالبيت

باسم عبد الحميد حمودي /

لماذا يصبح الديك صائحاً فجراً؟
وماذا عن ديك الزعلانة؟!
ولماذا تعاركت الديكة في أوكرانيا؟
واين الديك في الأمثال الشعبية وفي أحلام الصبايا؟
ماذا يقول عمر الخيام؟
كثيرون في العراق والعالم العربي استمعوا معجبين إلى مقاطع الأغنية التي كان المطرب الراحل ناظم الغزالي قد غناها على وفق مقام الأوشار ثم منطلقاً إلى المخالف منشداً:
أتدري لماذا يصبح الديك صائحاً
يردد لحن النوح في غرَّة الفجر
يقول لقد مرَّت من العمر ساعة
وها أنت لم تعلم بهذا ولم تدرِ
وشاعر الأغنية هو المتصوِّف الفارسي الشاعر عمر الخيّام الذي نظم شعره على شكل رباعيات ترجمها إلى العربية كثير من الشعراء والأدباء العرب منهم أحمد الصافي النجفي وأحمد حامد الصراف العراقيان وأحمد رامي شاعر مصر وقدس نخعي المفكر الإيراني.
اختارت السيدة أم كلثوم ترجمة الشاعر أحمد رامي للرباعيات في حفلاتها الشهرية الشهيرة في خمسينيات القرن الماضي، واختار مطرب العراق الراحل ناظم الغزالي هذا المقطع من ترجمة الشاعر العراقي الكبير أحمد الصافي النجفي الذي ترجم الرباعيات شعراً ليصنع الغزالي لنا أنموذجاً لحنياً جميلاً، لكن ديك عمر الخيّام لم يصدح فقط، بل أدى رسالته الشجية الداعية إلى السهر وعدم ضياع الوقت بالنوم الذي لم يُطل عمراً ولا قصَّر في الأعمار طول السهر، في عرف الخيّام ومحبي السهر والمنادمة.
الديك في المعتقد الشعبي
والديك في المعتقد الشعبي العالمي مجموعة ديوك، ولكل ديك واجب وصفة، ففي الصين كانت سنة الديك هي سنة 2017 التي احتفت بها الصين خير احتفاء، والديك عند عامّة الشعوب في العصور السالفة يعد ظهوره في الحلم علامة على اليقظة، ولكنه علامة على فضائح قادمة!
الديك في أوكرانيا
في المعتقد الشعبي الأوكراني فإن رؤية الديك في الحلم وفي الواقع تنذر بالمشكلات، ولا سيما إذا كانت الديكة تتعارك وتتصايح فيما بينها، فذلك قد يشير إلى شجار قادم بينك وبين أعدائك!
أنواع الديوك
الديوك في المعتقد الشعبي عدة أنواع وألوان، ومنها ديك الزعلانة وديك النقر وديك الحلم، وفي المعتقد المسيحي ديك عيد الشكر والديك المقود.
وديك الزعلانة في المعتقد الشعبي العراقي هو الديك الذي تنتظر صياحه المرأة الزعلانة من بيتها، فهي تأمل أن يأتي زوجها إلى بيت أبيها ليعيدها إلى دارها مصالحة وقد انتهى الخلاف، ولكن اذا لم يأت الزوج حتى العاشرة مساء وصاح الديك إيذاناً بإعلان وقت النوم أدركت الزعلانة أن زوجها قد أجَّل الأمر فزاد حزنها ولجأت إلى النوم بعد هذا!
أما ديك النقر فهو الديك الذي نراه في الحلم وهو ينقر ديكاً آخر أو شخصاً، وذلك معناه أن أحداً يتعرض للحالم (الحالمة) بالسوء والاغتياب.
وديك عيد الشكر هو الديك الرومي الذي يذبح ويقدم ساعة الوليمة العائلية في عيد الشكر، لكن التقاليد في الولايات المتحدة أن يصدر الرئيس الأمريكي عفواً عن ديك الشكر، لكي يمنع ذبحه!
الديك في الأحلام
يقول مفسرو الأحلام الشعبيون مثل ابن سيرين والشيخ البوني وسواهما أنه إذا شاهدت المرأة في أحلامها الديك فذلك معناه أن لزوجها علاقات أخرى! أما إذا شاهدت الفتاة الديك في حلمها فمعنىاه أن العريس قادم.
وألوان الديك في الأحلام تستدعي تفاسير مختلفة، فرؤية الديك أسود اللون تعني فضيحة في العمل، والديك ذو اللون الأحمر دليل الحب، والديك الأبيض يعني أن مشاحنات قادمة داخل الأسرة، أما رؤية الديك المتعدد الألوان حلمياً فتعني مسايرة الحياة اليومية.
ديك المقود
اعتاد أبناء الريف ليلة عيد الأضحى أن يذبحوا ديكاً قبل ذبح الأضحية أو العقيقة، ويطلق على هذا الديك لقب المقود، أي قائد الأضحية إلى صاحبها في الدار الآخرة ويسمى شعبياً (السايج) أي السائق.
كنية الديك في التراث
يكنّى الديك في التراث بالكنى التالية فهو: أبو وائل –أبو حيّان –أبو حمّاد –أبو سليمان –أبو عقبة- أبو منهاز – أبو حسان-أبو يقظان _ ويدعى الديك الرومي ديك الشام.
الخِتان والديك
وكان من عادة الآباء الذين يودون ختان أولادهم أن يتم حفل الختان بشرط أن يكون عدد الأولاد فردياً، فإذا كان للرجل ولدان أو أربعة وجب عليه أن يذبح ديكاً ليأمن على حيوات أولاده في عرف المعتقد الشعبي، ويسمى هذا الديك ديك أبو داود أي الصحابي سلمان الفارسي الصحابي الجليل، ويكون من حصة (الزعرتي) وهو المكلف بالختان الذي يُتم عمله وسط صراخ الأولاد والموسيقى الشعبية.
الديك في كوريا
تقول الحكاية الشعبية الكورية أن محتالاً استطاع في السوق الشعبي أن يبيع ديكاً عادياً إلى متجول في السوق على أنه طاووس، وأن الرجل الساذج أخذ الديك إلى زوجته فرحاً فسبب ذلك (عركة ) بين الزوجين لغلاء ثمن الديك الذي لم يكن طاووساً طبعاً.
الديك في حكاية شعبية كردية
تقول حكاية شعبية كردية أن الديك كان يملك ذيلاً طويلاً ملوناً، فزاره الطاووس يوماً، ولم يكن يملك ذيلاً جميلاً كهذا، ورجاه أن يعيره ذيله الجميل لأنه سيحضر حفلاً بين الطواويس ويريد أن يتباهى به على أن يعيده له بعد الحفل.
صدَّق الديك كلام الطاووس وأعاره ذيله الجميل الذي أحتفظ به الطاووس ولم يعده بعد ذلك ..إلى يومنا هذا.

النسخة الألكترونية من العدد 361

“أون لآين -4-”