في استبيان أجرته “الشبكة” العراقية..العبادي أبرز شخصية سياسية للعام 2016

252

فريق الإستبيان:ثريا جواد/ أحمد سميسم/ آية منصور/

فاز رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي بلقب أبرز شخصية سياسية للعام 2016 محلياً، في استفتاء أجرته مجلة “الشبكة” العراقية بين أوساط النخبة الثقافية والإعلامية العراقية، متقدماً بفارق كبير عن أقرب منافسيه إذ حصل على نسبة 78% من أصوات المستفتى آراؤهم.

وحصل الشهيد علي ريسان والكاتب والصحفي سهيل سامي نادر على لقب أبرز شخصية إعلامية للعام 2016 بعدد متساو من الأصوات.

وتقاسمت أربع شخصيات لقب أبرز شخصية إجتماعية للعام 2016 وهي كلّ من الشيخ خالد الملا والناشطة الاجتماعية هناء أدور والناشطة الأيزيدية نادية مراد والمربي هشام الذهبي.

تقليد سنوي

وجرى الاستبيان في إطار بادرة تحرص مجلة “الشبكة” العراقية على جعلها تقليداً سنوياً وهو جزء من مهام الصحافة ولاسيما المجلات العامة، وارتأت المجلة إجراء إستبيان صحفي ميداني، يعتمد المعايير الأساسية للاستبيانات لاختيار شخصية العام في ميادين السياسة والإعلام والثقافة والعمل الاجتماعي، ولكي تلتزم المجلة بأقصى حد ممكن من هذه المعايير فقد عملت على حصر استفتائها بين النخب الثقافية والفنية والإعلامية العراقية، وعملت مجموعة من المحررين على السعي لاستفتاء أهم الشخصيات الإعلامية والفنية والثقافية والأكاديمية التي تشكل حضوراً مهماً في المشهد العراقي .

حيدر العبادي

واحتل المرتبة الأولى في مجال شخصية العام سياسياً رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي بـ 78% من المستفتى آراؤهم وبفارق كبير عن منافسيه الذين لم يعبروا حاجز الخمسة أصوات، فيما امتنع عدد من المستفتى آراؤهم عن اختيار أي سياسي ليفضلونه على سواه.

أسباب

وبين البعض من المستفتى آراؤهم الأسباب التي دعتهم لاختيار شخصية دون سواها كأبرز شخصية سياسية للعام 2016 فعن سبب اختياره رئيس الوزراء حيدر العبادي كأبرز شخصية، يرى المخرج المسرحي كاظم نصار ان اختياره للعبادي يعود الى نجاحه في إدارة الملف الأمني والسياسة الخارجية بهدوء وروية وذكاء, في حين يرى الشاعر والإعلامي حميد قاسم ان اختياره للعبادي كأبرز شخصية سياسية إنما يعود لأنه يعمل وسط أجواء شائكة متحدياً كل المؤامرات عليه, ولأن عهده شهد تحرير المدن التي احتلها داعش.

واختار العبادي ايضا العديد من المثقفين من بينهم المحلل السياسي محمد الفيصل ورئيس مؤسسة النور الثقافية احمد الصائغ والكاتب المسرحي حسين علي هارف والصحفي قاسم موزان ود. عبدالخالق حسن والفنان طالب جبار والإعلامي احمد شكري ومدير البرامج السياسية في قناة العراقية نصير حيدر لازم.

الحشد الشعبي

ويبرر الكاتب أحمد هاتف اختياره للقيادي في الحشد أبو مهدي المهندس كونه الشخصية الأبرز التي ركزت صورة الحشد الشعبي ولعبت دوراً مهماً في تبني معركة التحرير في تكريت والرمادي والموصل.

أما الروائي د. فوزي الهنداوي أستاذ كلية الإعلام فبرر اختياره للسياسي إياد جمال الدين لتميزه بطروحاته ومحاولاته أحياء مدنية الدولة.
بينما ذهب الشاعر والإعلامي جواد الحطاب الى اختيار شخصية اعتبارية وعدها الأبرز بكل الميادين وهي القوات العراقية بتعدد مسمياتها (جيش- شرطة- جهاز مكافحة الارهاب- الحشد الشعبي- رجال العشائر الشرفاء) هم أبطال المشهد العراقي لهذا العام: سياسيا وثقافياً وإعلامياً واجتماعياً.. معللاً هذا الاختيار بأنه لولا تضحياتهم وبطولاتهم ليس هناك من واقع ثقافي أو إعلامي أو نشاط سياسي أو حياة اجتماعية.. ويستدرك حطاب بقوله بالتأكيد أن هناك نقاطاً مضيئة في هذا القسم الذي ذكره الاستطلاع أو ذلك لكنها- بمجملها- قد خرجت – باعتقادي- من معطف قواتنا الأمنية البطلة.

واختار الفنان مصطفى زاير، محافظ ميسان علي دواي كأبرز شخصية سياسية وبرر ذلك بكون دواي الشخصية السياسية الوحيدة التي عملت لصالح مدينتها.

واختار الكاتب والصحفي فلاح المشعل د.غسان العطية كأبرز شخصية سياسية كونه، كما يرى المشعل، صوتاً غير باكٍ في المقبرة السياسية العراقية.

الشهيد علي ريسان وسهيل سامي نادر

وتوزعت الأصوات بين عشرات الإعلاميين في استبيان اختيار شخصية العام الإعلامية، لكن الشهيد علي ريسان مصور قناة السومرية والكاتب والصحفي سهيل سامي نادر تقاسما السبق بعد أن عبرا حاجز العشرة بالمائة من الأصوات وبذلك احتلا أفضل شخصيتين إعلاميتين للعام 2016

وحل بعدهما بعدد متساو من الأصوات كل من سهير القيسي واحمد البشير في المرتبة الثانية بسبعة أصوات لكل منها.

فيما حاز على المرتبة الثالثة بعدد متساو من الأصوات لم يتجاوز 5% كل من الكاتب والإعلامي سالم مشكور وفلاح الذهبي مدير مكتب قناة الحرة في بغداد.

أصوات أخرى

وحل رابعاً بصوتين كل من عدنان السراج رئيس مؤسسة إعلامية، والاذاعية حذام يوسف واستاذ الإعلام كاظم المقدادي ومراسلي قناة العراقية علي جواد وحيدر شكور والمراسل علي هاشم والصحفية نرمين المفتي الكاتبة في مجلة الشبكة العراقية.

نموذج المثقف
وعلّل السينمائي علاء المفرجي اختياره للكاتب والإعلامي سهيل سامي نادر كأبرز شخصية إعلامية للعام 2016 لأنه نموذج للمثقف

الموسوعي والمثقف المتصالح مع نفسه والمتجرد عن كل ولاء يمكن أن يكبل أبدا .
واختير سهيل سامي نادر الصحفي محمد الصواف والشاعر احمد العبيدي والصحفي محمد الربيعي وسوسن الجزراوي وعواطف نعيم.
وأرجع الشاعر حميد قاسم إختياره المصور الشهيد علي ريسان كأبرز شخصية إعلامية لانه أفتدى وطنه بدمه.

واختار الشهيد علي ريسان كأبرز شخصية كل من الكاتب المسرحي عباس لطيف والفنان مصطفى زاير والإعلامي علي الزيدي وحسام الصفار.

ثقافياً.. بلا أصوات كافية

وفي مجال اختيار شخصية العام الثقافية جرى استبعاد أي نتيجة لعدم تحقق الحد الأدنى من الاجماع على شخصية محددة وتقاسمت الأصوات المئة أعداد كبيرة من المثقفين.

لكن إنعام كجه جي ولطفية الدليمي وسعد محمد رحيم ويوسف العاني وأحمد سعداوي وحسن بلاسم ومحمد خضير تقاسموا أكثر الأصوات ولكن أياً منهم لم يتجاوز حاجز الخمسة بالمائة.

كما حصل على ثلاثة أصوات كل من شهد الراوي وعبد المنعم الأعسم وبشير حاجم وعقيل مهدي ونصير شمه وفاضل ثامر وعمر السراي وغالب الشابندر.

وحاز على صوت واحد عدد كبير من الأدباء والمثقفين.

وأرجع الموسيقي سامي نسيم إختياره للروائية لطفية الدليمي كأبرز شخصية ثقافية للعام 2016 لتعدد نشاطاتها وجوائزها
في حين رأى الروائي د. فوزي الهنداوي ان الروائي أحمد السعداوي هو أبرز شخصية ثقافية معللا ذلك بمساهمته بانتشار الرواية العراقية خارج الحدود.

شخصية العام اجتماعياً

وتقاسم لقب شخصية العام اجتماعياً كل من نادية مراد وهشام الذهبي وهناء ادور والشيخ خالد الملا بعد أن عبروا حاجز العشرة أصوات.
وحل ثانياً بأربعة أصوات كل من أزهار الشيخلي وإخلاص العبيدي وايهاب الجوري والوزير محمد شياع السوداني.

فيما تقاسمت شخصيات اجتماعية وفنية بقية الأصوات بواقع صوت واحد لكل منهم.

وقالت الفنانة التشكيلية ابتهاج اسكندر إن سبب اختيارها هشام الذهبي صاحب دار الأيتام كأبرز شخصية إجتماعية يعود لدوره في أيواء عدد كبير من الأيتام ومساهمته في اعدادهم نفسياً وعلمياً واجتماعياً.

أما الإعلامي صباح محسن فعلل إختياره الناشط المدني ايهاب الجوراني كأبرز شخصية لإسهامه في الكثير من المساعدات لعوائل الشهداء والفقراء.

وأرجع الكاتب المسرحي عباس لطيف سبب إختياره للشيخ خالد الملا كأبرز شخصية إجتماعية لطروحاته المناهضة للفكر الطائفي.

كما اختار الشيخ الملا الكاتب المسرحي عباس لطيف ومدير البرامج السياسية في القناة العراقية نصير حيدر والشاعر محمد يونس.

ورأت الكاتبة والصحفية في جريدة المدى عدوية الهلالي أن نادية مراد الفتاة الايزيدية هي أبرز شخصية إجتماعية للعام 2016 لإنها أختيرت سفيرة للنوايا الحسنة في الأمم المتحدة بعد تعرضها للسبي والاغتصاب من قبل داعش.

وقد اختارها ايضا لذات السبب الصحفي سعدي السبع.

واختار هناء أدور كأبرز شخصية اجتماعية كل من نبراس المعموري وسوسن الجزراوي وعلاء المفرجي.