هلا سينما

319

#خليك_بالبيت

الجميع يجلس في البيت والجميع خائف والجميع لا يعرف ماذا يفعل، والجميع يريد الخروج، والجميع بسبب الخوف يتوتر، والجميع بسبب هذا التوتر يفكر أن يخرج إلى العالم صارخاً ويطلب الخلاص. لكن كيف يمكن الخلاص؟ من يخلِّص من؟ ربما تجد رجلاً في الطريق هو الآخر يريد الخلاص فتشتبك معه في توتر يؤدي إلى الخلاص، أو تلتقي بفتاة حلوة تنسيك المحنة والخوف وتشكل معها حباً يبعد الوحشة وينسيك الخلاص, لكن فجأة تتذكر.. كان عليك ألّا تخرج من البيت، فما الذي ستفعله إزاء هذا الموقف؟ الحل في ملعبكم كما أحسب كي تظهر كلمة النهاية.

النسخة الألكترونية من العدد  356 

“أون لآين -1-”