Browsing Category

كاريكاتير

زُرِعَ في العراق!

خضير الحميري / تهبُّ بين حين وآخر دعوات لرفع شعار (صُنع في العراق)، في إشارة إلى ضرورة استنهاض الصناعة في البلد بعد أن همدت وخمدت صناعتنا طوال عقدين من الزمن، وأرى أن الزراعة، التي تعاني من أعراض الخمود والهمود، هي الأخرى تتطلب أن نرفع لها…

ثقافة الحوار!

خضير الحميري / هل تنقصنا ثقافة الحوار، هل نعرف أساليبه، فنونه، ومطباته، ومدخلاته، ومخرجاته، وعوائده النفسية والاجتماعية على الفرد والمجتمع، أو بالأحرى هل نجيد لغة الحوار، ونفضلها على ماعداها من لغات الاشتباك، وإدانة الطرف الآخر.. هذه…

جينات!

خضير الحميري / كثير من صفاتنا وتصرفاتنا تأتينا جاهزة ومطموغة في تلافيف جيناتنا الملولوة، التي نتوارثها عن آبائنا، كابراً عن كابر. (قلت: ما المقصود بكابرٍ عن كابر) فأجابني الفرزدق (ورثَ المكارمَ كابراً عن كابرِ.... ضخمُ الدسيعة كل يوم…

جُرعة لقاح

خضير الحميري / مع وصول أول شحنة من لقاح سينوفارم الصيني عادت أسطوانة (المقتنعين) و(غير المقتنعين) بوجود فايروس اسمه كورونا إلى الدوران، ما يؤكد حاجتنا إلى لقاح آخر ضد فايروس مستشرٍ اسمه (نظرية المؤامرة)، لا يزرق صاحبه في أعلى الذراع كما هو…

سُلالات!

خضير الحميري / أنا حزين للغاية على مفردة (سلالة) بعد أن فقدت هيبتها ودلالتها الفخمة لتهبط إلى مجرد فايروس لا يُرى بعين المجهر المجردة، كنّا نقف لها بالاستعداد أثناء دراستنا الثانوية احتراما لمكانتها، قالت السلالة الفلانية وحكمت السلالة…

دردمة

خضير الحميري / الدردمة.. مصطلح عراقي قح، يعبّر بشكله السائد عن الرفض والمعارضة والانزعاج، الانزعاج من سلوك معين أو وضع معيشي أو ظرف شخصي أو موقف تعيس، فنحن ندردم حين لا يعجبنا شيء، وندردم حين نتعثّر بشيء، وندردم أحيانا للا شيء! ومن أجل أن…

إرتفاع معدلات الطلاق

خضير الحميري / تتحدث التقارير عن ارتفاع مقلق في معدلات الطلاق، وإذا كنّا قد عرفنا السبب وراء الارتفاع الكبير في معدلات طلاب السادس إعدادي للسنة الماضية، إذ حصل أكثر من ستة آلاف طالب على معدل 100%، وتبيّن أنَّ الأمر لا يرجع إلى ذكاء مفاجئ…

ذهاب وإياب!

خضير لحميري / لطالما تمنيت وجود مباراة إياب في منافسات الحياة التي نخسرها، أو نفتقد للعب الجيد فيها، وتفلت نتيجتها من أيدينا، مباراة تتيح لنا التقاط الأنفاس ومراجعة الأخطاء والهفوات التي غفلنا عنها وتسبّبت بخسارتنا وفقداننا لفرصة التأهل.…

أمنيات بذمة العام الجديد!

خضير الحميري / الأمنيات لعبة جميلة، مُخدر موضعي، مُسكن للآلام، نتعاطاها بوصفة طبية معتمدة كتب عليها :عند الحاجة. ولأن حاجتنا للأمل والخلاص لاحدود لها، فإننا نحملها معنا في حلنا وترحالنا مثل مصباح علاء الدين، ندعكه بلا هوادة ونغمض أعيننا…

من المصافحة.. الى المعاكسة والمقابضة!

خضير الحميري / إضطرنا فايروس كورونا إلى مغادرة المصافحة الدافئة كفّاً بكف، إلى المعاكسة الماصخة (عِكس بعكس) أو المقابضة (قبضة بقبضة)، وهما إصطلاحان من نحتي وابتكاري (لحقوق حفظ الملكية الابتكارية يعني). ومن الصعب أو المستحيل المقارنة بين…