سكارليت جوهانسون جمـــال هوليـــود وأنوثتها..

286

مجلة الشبكة /

الممثلة والمغنية الأمريكية التي حاز أداؤها على شهرة واسعة في مجموعة متنوعة من الفنون، من الدراما التاريخية إلى الإثارة والمغامرة. ولدت في 22 تشرين الثاني 1984 في مدينة نيويورك. والدها مهندس معماري ومنتج، كانت هي وشقيقها التوأم الأصغر (هانتر) من بين أربعة أشقاء.
طورت اهتمامها بالتمثيل في سن مبكرة، واختبار الأداء للإعلانات التجارية في سن السابعة. بعد فترة وجيزة التحقت بمعهد (لي ستراسبيرج) المسرحي، ثم في وقت لاحق بمدرسة الأطفال المحترفين في مانهاتن لزيادة صقل حرفتها. وظهرت لأول مرة على الشاشة عندما كانت في التاسعة من عمرها في فيلم North 1994، وحاز أداؤها على إعجاب واسع بين النقاد والجمهور .شاركت سكارليت جوهانسون في العديد من الأعمال المميزة بهوليود. كانت في بداياتها مهيأة لتكون ممثلة منذ ظهورها، معتمدة في ذلك على أنوثتها منذ بداية مسيرتها المهنية. وكانت أدوارها الأولى تعتمد على أنوثتها، فهي مستعدة لتكون نجمة معتمدة على جمالها، حتى وجدت نفسها محصورة في تلك الأدوار، ولم تستطع الخروج منها. الفضل كان لـ (برايان لورد) لمساعدتها في البحث عن أدوار أخرى، بعيداً عن الأدوار التي تعتمد على أنوثتها وجمالها، مثل (الانضمام إلى مارفل) في دور (ناتاشا رومانوف.)
نمط جديد
دخلت جوهانسون دورها في لعب المزيد من أدوار الكبار، ولاسيما دور (شارلوت المحبطة)، وهي امرأة شابة ملّت من حياتها وزواجها الذي بدأ بعلاقة معقدة مع رجل في منتصف العمر (يلعبه بيل موراي) في (Lost in Translation)، ودور (وجريت)، خادمة المنزل التي تسحر الرسام يوهانس فيرمير (كولين فيرث) في الدراما التاريخية (Girl with a Pearl Earring) وفي عام 2005 ظهرت فـي فيلم (Match Point) ، كما لعبت دور البطولة في عدة أفلام من إخراجها.
في عام 2010 ، ظهرت لأول مرة في برودواي في فيلم A View from the Bridge وفازت بجائزة (توني) كأفضل ممثلة. في نفس العام ظهرت في فيلم الحركة (الرجل الحديدي) بدور ناتاشا رومانوف، وهي عميلة سرية تُعرف باسم الأرملة السوداء، وهو الدور الذي كررته في فيلم (الأبطال الخارقون).
ترشحت سكارليت جوهانسون لجائزة الأوسكار عام 2020 عن فيلم Marriage Story، العمل الذي حاز على إعجاب واسع بين الجمهور وترشح لعدد كبير الجوائز.
علاقات متعددة
تزوجت بالفنان الوسيم (ريان رينولدز) لمدة عامين قبل أن يعلنا طلاقهما عام 2010، وحافظ الثنائي على سرية علاقتهما منذ عام 2007، قبل أن يتزوجا فيما بعد. وأثناء انفصالهما أخطرا وسائل الإعلام عبر بيان أكدا فيه احترام كل منهما للآخر، وأرجعا السبب إلى جدول أعمالهما الذي يجعلهما لا يستمتعان بوقتهما معاً مثلما كانا في السابق.
لم تقف علاقات سكارليت عند أبناء جيلها، وإنما وقعت في غرام نجم أكبر منها بفارق سني كبير، والدليل ارتباطها بعلاقة حب مع النجم الأميركي (شون بن) عام 2011، حينها كانت تبلغ 26 عاماً بينما بلغ هو 50 عاماً من العمر، ورصدتهما أعين مصوري (الباباراتزي) في عدد من اللقاءات الغرامية، لكن تلك العلاقة انتهت سريعاً.
واعدت بعد ذلك صحفي فرنسي كشفت عن وقوعها في حبه وهو (رومان دورياك)، الذي ارتبطت به عام 2012، ثم توطدت العلاقة بينهما وتطورت إلى الخطوبة عام 2014 ثم تزوجا بنفس العام في حفل مفاجئ بعد وقت قصير من ولادة طفلهما الأول .وبعد زواج دام عامين أعلن الثنائي نهاية علاقتهما.
حالياً ترتبط النجمة سكارليت جوهانسون بالممثل (كولن جوست) وجرت خطبتهما رسمياً في وقت سابق، كما أن تصريحات الثنائي تعكس أنهما بصدد التجهيزات للزواج قريباً.